اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الإمارات تحتفي بتخرج 60 خبيرا من برنامج الذكاء الاصطناعي

الإمارات تخرج 60 خبيرا في برنامج الذكاء الاصطناعي - الصورة من وام
الإمارات تخرج 60 خبيرا في برنامج الذكاء الاصطناعي - الصورة من وام

احتفلت الإمارات أمس الأربعاء بتخرج الدفعة الرابعة من برنامج الذكاء الاصطناعي، عبر تأهيل 60 خبيرا وخبيرة من موظفي الجهتين الحكومية والخاصة، بهدف تطوير مهاراتهم الرقمية المستقبلية وزيادة معرفتهم بآليات الذكاء الاصطناعي لتشييد أسس رقمية في العمل في جهات الدولة وتعزيز الجاهزية للمستقبل، وجاء حفل التخرج منظم من قبل مكتب وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد في دولة الإمارات.

أهداف برنامج الذكاء الاصطناعي

وحسبما ذكر في وام، يهدف البرنامج التدريبي الخاص بالذكاء الاصطناعي إلى:

- تطوير خطط تطبيقية لتبني تقنيات الذكاء الاصطناعي في الجهات الحكومية والقطاع الخاص.

- فهم آثار تبني الذكاء الاصطناعي في المجالات المختلفة.

- تنمية القدرات على تحليل واستنتاج المعلومات حول أنظمة الذكاء الاصطناعي.

- تعزيز التخطيط الاستراتيجي من خلال تحليل المخاطر الأمنية والأخلاقية الناتجة من تبني الذكاء الاصطناعي.

وأشار عمر بن سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي وتطبيقات العمل عن بعد، إلى أن دعم الشيخ محمد بن راشد، نائب رئيس الدولة، حاكم دبي، والقيادة الرشيدة يعدان الركيزة الأساسية لتسريع خطوات تنفيذ الأهداف نحو المستقبل، موضحا أن حكومة دولة الإمارات تواصل جهودها في تصميم برامج وإطلاق منصات نوعية لبناء قدرات الكوادر الوطنية المتميزة، وتطوير إمكاناتهم ومهاراتهم وخبراتهم في مختلف مجالات الذكاء الاصطناعي.

محاور الاستفادة من برنامج الذكاء الاصطناعي

- تعريف منتسبي برنامج الذكاء الاصطناعي على تاريخ الذكاء الاصطناعي ومراحل تطوره.

- تعريف مفهوم الذكاء الاصطناعي واستخداماته في تطوير الخدمات والتكنولوجيا.

- تقييم أساليب تحليل البيانات المختلفة وتطبيقاتها.

- تقييم القوانين والخصوصية في مجال الذكاء الاصطناعي.

- التعرف على أحدث التقنيات في المشاريع التجارية الحديثة.

- تعزيز إتقان المنتسبين لعدد من لغات المستقبل المتمثلة في لغات البرمجة الحديثة من خلال ورش العمل.

مشاريع تخرج متميزة

استعرض حفل التخرج مجموعة من ابتكارات مشاريع التخرج والتي تعد ثمرة جهود متواصلة خلال رحلة تدريب برنامج الذكاء الاصطناعي، والذي ركز على مسارين وهما: المسار التقني ومسار ريادة الأعمال"، حيث تم تنظيم محاضرات وورش عمل تفاعلية حضورية وافتراضية لـ60 من الخبراء والمتخصصين في مجالات العلوم والهندسة بهدف تزويد الخبراء بأساليب الذكاء الاصطناعي وكيفية استخداماته.

تجدر الإشارة إلى أن برنامج الذكاء الاصطناعي نجح في تدريب ما يزيد عن 360 خبيرا ومتخصصاً من أكثر من 100 جهة حكومية وخاصة، وصقل وتطوير مهاراتهم في مجالات الذكاء الاصطناعي وأساسيات علوم البيانات وغيرها من المهارات المستقبلية.
 

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر