اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كيفية تقليص المسام ولماذا تكبر مع تقدم العمر؟

تنظيف البشرة
تنظيف البشرة
بشرة صحية
بشرة صحية
المسامات الواسعة
المسامات الواسعة
تنظيف البشرة
بشرة صحية
المسامات الواسعة
3 صور

تعد المسام المتضخمة مع شيخوخة الجلد مصدر قلق لكثير من الناس هذه الأيام. لذلك، إذا كنت تبحثين عن حل لملمس البشرة الناعم والمتساوي الذي اعتدت أن يكون لديك. إذن أنت في المكان المناسب، حيث قمنا بتجميع أفضل النصائح.
لماذا تبدو المسام أكبر مع تقدمك في العمر؟
تحتوي بشرتنا على ملايين المسام ومعظمها غير مرئي للعين المجردة. ولكن عندما يتضخم حجم هذه المسام، فإنها تصبح أكثر وضوحاً وبروزاً على بشرة الوجه.
مع تقدمك في العمر، يبدأ بروتين الكولاجين والإيلاستين في الطبقة الوسطى من الجلد في التراجع والتحلل، مما يؤدي إلى تمدد الجلد وترهله وجعل المسام تبدو أكبر.
4 عوامل تؤدي إلى انخفاض إنتاج الكولاجين في البشرة:
التعرض غير المحمي لأشعة الشمس

يتسبب التعرض التراكمي لأشعة الشمس في تلف بروتينات الجلد الرئيسية المسماة - الإيلاستين والكولاجين. مع تحلل هذه البروتينات، تبدأ فتحات المسام بالتمدد ويصبح الجلد مترهلاً ومتجعداً.
ضغط عصبى
يُنظر إلى الإجهاد على أنه سبب رئيسي لتسريع شيخوخة الجلد. يسبب الإجهاد التأكسدي في الجسم من خلال توليد الجذور الحرة. هذا يؤدي إلى موت خلايا الجلد السليمة والعديد من علامات الشيخوخة المبكرة.
التلوث
توضح النتائج الحديثة أن تلوث الهواء يعمل على تسريع عملية الشيخوخة في المناطق التي تحتوي على مستويات عالية من PM 2.5. يرمز هذا PM إلى الجسيمات المسؤولة عن التسبب في تلوث الهواء. عندما يتعرض الجلد لهذه الجزيئات، يمكن أن يتسبب في خشونة ملمس الجلد، وتمدد المسام، والخطوط الدقيقة والتجاعيد الواضحة.
خيارات أسلوب الحياة السيئة
يمكن أن تؤثر اختيارات نمط الحياة غير الصحية على صحة بشرتك بشكل سيء للغاية. قلة النوم، والنظام الغذائي الذي ينقص المغذيات، وعادات مثل التدخين يمكن أن تظهر علامات واضحة لتلف الجلد في أشكال الهالات السوداء، والبشرة الباهتة، والجلد المترهل.

فيما يلي طرق سهلة لتقليل ومنع مسام الوجه الكبيرة مع ظهور علامات الشيخوخة الأخرى.

المسامات الواسعة

اتبعي روتين CTM:
يعد الاستثمار في روتين جيد لـ CTM (التظيف والتطهير والترطيب) أمراً بالغ الأهمية للحفاظ على بشرتك آمنة من جميع علامات الشيخوخة الظاهرة. تساعد هذه الخطوات الثلاث الأساسية في الحفاظ على صحة بشرتك بعدة طرق :
يساعد المنظف على إزالة خلايا الجلد الميتة والأوساخ والشوائب من بشرتك للحفاظ على تنفسها.
يزيل التونر أي شوائب متبقية من المنظفات. يساعد أيضاً في الحفاظ على توازن درجة حموضة البشرة، ويغلق المسام المفتوحة على وجهك وينقيها مع شد فجوات الخلايا.
يساعد الترطيب على تجديد رطوبة البشرة وحبسها للحصول على ملمس ومظهر بشرة ناعمة وطرية. توفر المكونات مثل السيراميد في المرطب فوائد مضادة للشيخوخة للبشرة عن طريق تقوية وظائف الحاجز الواقي. يعني الحاجز الصحي للبشرة ملمس بشرة أكثر دقة ومسامها.
استخدمي دائماً واقٍ من الشمس لحماية بشرتك من أشعة الشمس:
الواقي من الشمس هو منتج مثالي للعناية بالبشرة لمنع ظهور المسام الممتدة إلى جانب علامات الشيخوخة الأخرى مثل التجاعيد أو البقع الداكنة. يوفر واقي الشمس الجيد واسع الطيف مع SPF 50 وتقييمات PA وأفضل مكونات واقية من الشمس حماية كبيرة للبشرة من الأشعة فوق البنفسجية الشديدة. وبالتالي، يساعد على إبطاء عملية شيخوخة الجلد.
ادخلي التقشير اللطيف في روتين العناية بالبشرة:
من المهم أن تفهمي أنه عندما تسد الأوساخ مسام بشرتك، فإنها تتوسع وتظهر في النهاية أكبر، وهذا هو سبب أهمية التقشير.
مع تقدمك في العمر، تتباطأ عملية تقشر الجلد مما يؤدي إلى انسداد المسام وخشونة نسيج الجلد وتضخم المسام والتجاعيد. التقشر هو عملية طبيعية للجلد تتساقط فيها خلايا الجلد القديمة وتتكون خلايا جلد جديدة. يساعد التقشير على تحفيز تجدد الخلايا، وإزالة خلايا الجلد الميتة، وتنعيم الخطوط الدقيقة / التجاعيد والمسام.
ابحثي عن المصل الذي له خصائص تنقية المسام ومقاومة للشيخوخة:
مصل الوجه هو وزن جزيئي آخر فعال ومنخفض، يتسرب بسرعة إلى الجلد ليقدم الجرعة الصحيحة من المكونات النشطة. أثناء التعامل مع التجاعيد والخطوط الدقيقة والمسام المتضخمة في وقت واحد، فإن المكونات مثل النياسيناميد لها تأثيرات ملحوظة في تحسين مرونة الجلد وثباته.
تابعي المزيد: هل يمكن أن يحل زيت الوجه محل مرطب؟