اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أبوظبي تستضيف النسخة الأولى لقمّة "الألعاب من أجل التغيير" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

قمة الألعاب من أجل التغيير. الصورة من مكتب أبوظبي الإعلامي
قمة الألعاب من أجل التغيير. الصورة من مكتب أبوظبي الإعلامي

أعلنت أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية يوم أمس الثلاثاء الموافق 13 سبتمبر عن استضافة النسخة الأولى من قمّة "الألعاب من أجل التغيير" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وذلك خلال الفترة الممتدة بين 11 – 13 أكتوبر في أبوظبي.

خبراء دوليون في قطاع الألعاب الإلكترونية

وبحسب المكتب الإعلامي لحكومة أبوظبي فإنّ هذا الحدث سيحضره كوكبة متميزة من الخبراء الدوليين في قطاع الألعاب والرياضات الإلكترونية لطرح ومناقشة أفضل المعايير والممارسات وتمهيد الطريق لبناء علاقات أعمال قوية مع شركات الألعاب الإلكترونية والكوادر الموهوبة في دولة الإمارات العربية المتحدة. وتُقام فعاليات هذه القمّة بالشراكة مع بعثة الولايات المتحدة في دولة الإمارات وtwofour54.

مشاركة 300 شخصية بارزة

يذكر أنّ هذه القمّة والتي ستقام على مدار يومين ستشهد مشاركة 300 شخصية بارزة في صناعة الألعاب والرياضات الإلكترونية بدولة الإمارات إلى جانب مجموعة من الخبراء الدوليين الذين سيطرحون أحدث الأفكار والابتكارات في صناعة الألعاب الإلكترونية. وتضم قائمة المتحدثين الرئيسيين في هذه القمة كلاً من: عاصي بوراك، مدير الأعمال لدى شركة "تلتينغ بوينت"؛ وليو أوليبي، المدير العام لدى جوجل بلاي؛ وتشيلسي بلاسكو، الرئيس التنفيذي المشارك لدى "آيرون غالاكسي".

جلسات نقاشية وورش عمل

ستضم القمّة العديد من الجلسات النقاشية والندوات وورش العمل ولقاءات للتعارف وبناء العلاقات ومنطقة للألعاب التفاعلية، مما سيتيح للحضور فرصة استكشاف التوجهات الاقتصادية والتجارية التي تدفع بعجلة نمو صناعة الألعاب الإلكترونية، والتعرّف على تجارب وأفكار مطوّري الألعاب المستقلين وغيرهم من روّاد الأعمال من جميع أنحاء العالم، إلى جانب الاطلاع على دارسات الحالة التي توضح دور الألعاب الإلكترونية وتأثيرها الإيجابي في إيجاد حلول ناجحة للقضايا المجتمعية، مثل: التعليم، والرعاية الصحية، والتغيّر المناخي.
أبوظبي عاصمة تطوير وصناعة ألعاب الفيديو
تجدر الإشارة إلى أنه وانطلاقًا من مبادرة أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية، برزت أبوظبي كعاصمة لتطوير وصناعة ألعاب الفيديو في المنطقة، وسرعان ما أصبحت مركزًا عالميًّا على خارطة الألعاب والرياضات الإلكترونية.

288 مليون دولار

من المتوقع أن يحقق قطاع صناعة الألعاب الإلكترونية في دولة الإمارات إيرادات بقيمة 288 مليون دولار في عام 2022، وهذا الرقم سيستمر في الزيادة مدفوعًا بنمو الشريحة الشبابية التي تشكل حاليًّا 34% من التركيبة السكانية بدولة الإمارات.

قمّة "الألعاب من أجل التغيير"

تمثّل قمّة "الألعاب من أجل التغيير" التي تحتضنها أبوظبي أحدث الثمار الإيجابية من الشراكة المستمرة بين مؤسسة "الألعاب من أجل التغيير" والولايات المتحدة ودولة الإمارات. وفي العام الماضي تعاونت هذه المؤسسة مع "الدار للتعليم" ومبادرة أبوظبي للألعاب والرياضات الإلكترونية في دولة الإمارات لإطلاق برنامج
Game Exchange، وهو منصّة افتراضية تعزز التواصل بين الشباب في الولايات المتحدة والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويتعاون الطلاب في الولايات المتحدة مع نظرائهم في دولة الإمارات للعمل معًا على تطوير ألعاب تضع حلولاً مبتكرة تترجم أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، ضمن ثلاثة محاور شاملة، وهي: حقوق الإنسان، والمجتمعات المستدامة، وسلامة كوكبنا. ومن المقرر عرض الألعاب المؤثّرة التي طوّرها الطلاب المقيمون في دولة الإمارات خلال برنامج Game Exchange على هامش فعاليات قمّة "الألعاب من أجل التغيير".




يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر