اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

صورة لإمساك الرأس أثناء الرضعة
الطريقة الصحيحة لإرضاع طفلك
صورة لأم ومولودها
يحمي حليب الأم الطفل من الإسهال والتهابات الأذن
صورة لأطباء
اطلبي المساعدة في الوقت المناسب
صورة لإمساك الرأس أثناء الرضعة
صورة لأم ومولودها
صورة لأطباء
3 صور

تُعتبر الرضاعة الطبيعية طريقة طبيعية موصى بها لإطعام الأطفال حديثي الولادة، خاصة في الأشهر الستة الأولى من حياتهم، إلا أن بعض الأمهات قد يستغرقن وقتاً للتكيف مع الرضاعة الطبيعية لضمان تغذية الطفل جيداً.
يساعد حليب الأم على بناء المناعة ويحمي الطفل من عدة أمراض في المستقبل. فبمقدار الوقت والصبر، يمكنك تعلم الرضاعة الطبيعية بسهولة من دون أي إزعاج. تجدر الإشارة إلى أنه في البداية قد يكون الأمر صعباً بسبب مشاكل طريقة الإمساك بالثدي واحتقانه وتشقق الحلمات والشعور بعدم كفاية إنتاج الحليب. قبل أن نبدأ، إليك بعض الأسباب التي تجعلك تختارين الرضاعة الطبيعية، كما يضعها الأطباء والاختصاصيون

لماذا الرضاعة الطبيعية مهمة؟

يحمي حليب الأم الطفل من الإسهال والتهابات الأذن


يحمي حليب الأم الطفل من الإسهال والتهابات الأذن و الصدر والمسالك البولية. الأطفال الذين يرضعون من الثدي أقل عرضة للإصابة بالإكزيما والربو والسكري وارتفاع ضغط الدم والسمنة وسرطانات الأطفال مثل اللوكيميا والأورام اللمفاوية في وقت لاحق في الحياة.
كما تساعد الرضاعة الطبيعية الأم على إنقاص وزن الحمل بوتيرة أسرع ويقلل من خطر إصابة الأم بسرطان المبيض والثدي. كما أنه يبدأ علاقة بينك وبين طفلك تدوم مدى الحياة، لكن تجنبي إعطاء مولودك الماء وحليب البقر في الأشهر الستة الأولى من حياته، إن إعطاء أطعمة غير حليب الأم يمكن أن يجعل الطفل أقل اهتماماً بالحليب، ما يسبب مشاكل في الرضاعة وحرمانه من الحماية التي يوفرها حليب الثدي.
تعرّفي إلى المزيد: لماذا تشعرين بالجوع أثناء الرضاعة الطبيعية؟

نصائح للرضاعة الطبيعية

الطريقة الصحيحة لإرضاع طفلك
          أسندي ظهرك بشكل مستقيم

 

هناك منحنى تعليمي للرضاعة الطبيعية. وستحتاجين إلى تجربة أوضاع مختلفة وأوقات مختلفة خلال اليوم ومعرفة ما هو الأفضل لك ولطفلك، حيث تواجه الأمهات معظم مشاكل الرضاعة الطبيعية في الأسابيع القليلة الأولى بعد الولادة. إليك بعض النصائح الأساسية لمساعدتك في الرضاعة الطبيعية:
1 – دعي طفلك قريباً منك بعد الولادة بفترة وجيزة، فهذا يساعد في بدء حليب الثدي ويساعدك على فهم احتياجات الطفل بشكل أسرع.
2 - اسندي ظهرك بشكل مستقيم، وادعميه أثناء الرضاعة بمساعدة الوسائد فهو المفتاح لمنع آلام الظهر المستقبلية التي تحدث غالبًا بسبب المواقف الخاطئة أثناء الرضاعة. يمكن أن يكون الاستلقاء وإطعام الطفل وضعًا مريحًا ، خاصةً للرضاعة الليلية.


طريقة حمل الطفل


أيًا كان الوضع الذي يناسبك ، تذكري ما يجب القيام به:
1 - احملي طفلك بالقرب منك، وتأكدي من أن رأسه وكتفه وجسمه في خط مستقيم.
2 - يجب أن يكون أنف الطفل وشفته العلوية مقابل الحلمة.
3 – دعيه يقبض على ثديك، وتأكدي من أنه يفتح فمه على اتساعه ويرتفع به بسرعة إلى ثديك. 
4 - يجب أن يأخذ طفلك المنطقة المصطبغة المحيطة حول الحلمة (الهالة) جنبًا إلى جنب مع الحلمة.
5- إذا استمرت معاناتك من الألم أثناء الرضاعة فاضغطي على ثدييك بعيدًا عن زاوية فم الطفل أو أدخلي إصبعاً نظيفاً بين لثة الطفل، وتديك، ثم حاولي إعطاءه إياه مرة أخرى.
6 – كوني صبورة، واطلبي المساعدة في الوقت المناسب من استشاري الرضاعة. 

 

ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.

فيس بوك