اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

صورة للتنمر
كيف أعرف أن ابني تعرض للتنمر؟
صورة تعبيرية عن الانعزال
يبدو حزيناً أو متقلب المزاج
صورة للمعلمة
تحدثي مع مدرسة ابنك 
صورة للحديث مع الابنة
مع مَن تجلس على الغداء وفي الحافلة؟
صورة لطفلة تتجه نحو الحافلة المدرسية
كوني متيقظة للمشكلات المحتملة
صورة للتنمر
صورة تعبيرية عن الانعزال
صورة للمعلمة
صورة للحديث مع الابنة
صورة لطفلة تتجه نحو الحافلة المدرسية
5 صور

قد يعود طفلك إلى المنزل بملابس أو كتب أو متعلقات أخرى ممزقة أو تالفة أو مفقودة، وربما لديه جروح وكدمات وخدوش غير مبررة، ويبدو خائفاً من الذهاب إلى المدرسة، أو المشي إليها، أو ركوب الحافلة المدرسية، أو المشاركة في الأنشطة المنظمة مع أقرانه، هنا لا بُدَّ أن تشكِّي بتعرُّضه للتنمر؛ فإليكِ هذه المؤشرات التي تدلك إلى حدوث أمر من هذا، كما يفصلها لك الخبراء التربويون.

يبدو حزيناً أو متقلب المزاج

1- يختلق الأعذار حول سبب عدم تمكنه من الذهاب إلى المدرسة.
2- يقطع مسافة طويلة على الطريق عند المشي من وإلى المدرسة.
3- يفقد الاهتمام بالعمل المدرسي، أو فجأة يصبح سيئاً في الأداء المدرسي.
4- يبدو حزيناً أو متقلب المزاج، أو يبكي، أو مكتئباً عندما يعود إلى المنزل.
5- يشكو بشكل متكرر من الصداع وآلام في المعدة أو أمراض جسدية أخرى.
6- لديه مشكلة في النوم أو يعاني الطفل من أحلام سيئة متكررة.
7- يعاني من فقدان الشهية.
8- يبدو قلقاً ويعاني من تدني احترام الذات.

ماذا تفعلين إذا كنت تشكِّين في أن طفلك ضحية للتنمر؟

اطرحي هذه الأسئلة الدقيقة

مع مَن تجلس على الغداء وفي الحافلة؟

إذا أظهر طفلك أياً من هذه العلامات؛ فتحدثي معه وتحدثي مع موظفي المدرسة لمعرفة المزيد حول ما يحدث، وأفضل طريقة للتعامل معه هي أن تقولي له:
- «لقد سمعت الكثير عن التنمر في الأخبار. هل هذا يحدث في مدرستك؟».
- «أنا قلقة عليك. هل هناك أي أطفال في المدرسة يضايقونك أو يتنمرون عليك؟».
- «هل هناك أي أطفال في المدرسة يتركونك أو يستبعدونك من اللعب عن قصد؟».
- «هل لديك أي أصدقاء مميزين في المدرسة هذا العام؟ من هؤلاء؟ مع من تمشي؟».
- «مع مَن تجلس على الغداء وفي الحافلة؟».
- «هل هناك أطفال في المدرسة لا تحبهم؟ لماذا؟ هل يضايقونك أو لا يلعبون معك؟».

تعرَّفي إلى المزيد: الطريقة الأوروبية لمنع التنمر

لا تبالغي في ردة فعلك

إذا كان أطفالك أو أبناؤك يتعرضون للتنمر؛ فلا تبالغي في رد الفعل. أكدي لهم أنك تحبينهم وسوف تساعدينهم. دعيهم يعرفون أنهم يستطيعون التحدث معك عن أي شيء.

تحدثي مع مدرسة ابنك

تحدثي مع مدرسة ابنك

اتصلي بالمدرسة أو حددي موعداً للتحدث مع المعلم، وستجدين تجاوباً بالتأكيد؛ لأن المعلمين يتفهمون العلاقات بين طفلك وأقرانه الآخرين في مدرستهم.
واسألي المعلم أسئلة مثل:
- «كيف يتعامل طفلي مع الطلاب الآخرين في صفه؟».
- «مع مَن يقضي وقت الفراغ؟».
- «هل لاحظت أو شككت يوماً أنه يتعرض للتنمر من قبل طلاب آخرين؟».
قدمي بعض الأمثلة لبعض الطرق التي يتم من خلالها التنمر على الأطفال والمراهقين؛ حتى يفهم المعلم تماماً أنك لا تركزين على شكل واحد من أشكال التنمر.

اطلبي من المعلم التحدث مع أعضاء هيئة التدريس

كوني متيقظة للمشكلات المحتملة

اطلبي ذلك حتى من الموظفين الآخرين الذين يتفاعلون مع طفلك في المدرسة لمعرفة ما إذا كانوا قد لاحظوا تعرض طفلك للتنمر من قبل أقرانه، وإذا لم تكوني مرتاحة للتحدث مع معلم طفلك؛ فحددي موعداً لمقابلة مستشار توجيه طفلك أو مدير المدرسة لمناقشة هذه المخاوف.
إذا كنتِ تعتقدين أن طفلك يتعرض للتنمر؛ فاتخذي إجراءً سريعاً، وإلا فكوني متيقظة للمشكلات المحتملة الأخرى التي قد يعاني منها؛ لأنها يمكن أن تسبب الاكتئاب والعزلة الاجتماعية وفقدانه، واعلمي أنه قد يكون الأطفال ذوو الإعاقة أكثر عرضة للتنمر من الأطفال الآخرين.
ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج؛ عليكِ باستشارة طبيب متخصص.

تعرَّفي إلى المزيد: الفرق بين الطفل القوي والمتنمر