اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رئيس هيئة الترفيه يعلن عن إطلاق برنامج لتوثيق الإيقاعات الموسيقية للجزيرة العربية

رئيس هيئة الترفيه يعلن عن إطلاق برنامج لتوثيق الإيقاعات الموسيقية للجزيرة العربية
الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه

أعلن الأستاذ تركي بن عبدالمحسن آل الشيخ، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للترفيه في السعودية، عبر حسابه الرسمي على منصة "تويتر"، عن الاتفاق مع شركة "روتانا" على إنتاج برنامج مخصص لشرح الإيقاعات الموسيقية للجزيرة العربية، بهدف توثيقها للأجيال القادمة.

حفظ الإيقاعات من الاندثار

وسوف تتولى شركة "روتانا" عرض برنامج لتدوين إيقاعات الجزيرة العربية التي يتجاوز عددها 300 إيقاع، لا سيما النادرة منها، منعًا لاندثارها، وتعريف الأجيال القادمة بمكانتها في تراث المنطقة.

وبين آل الشيخ، أن مقدم البرنامج محمد بصفر يعد أحد أبرز المتخصصين في موسيقى الجزيرة العربية وإيقاعاتها المتنوعة، حيث بدأ حياته مبكرًا في عزف الموسيقى بمدينة الطائف، وشارك في معرض إكسبو كندا عام 1986، وأصبح عضوًا أساسيًّا في فرقة الفنان محمد عبده، وأمضى من عمره 25 عامًا في التفرغ للفن، ورسم بقدراته الموسيقية ألوانًا متعددة من المعزوفات الغنائية، وعاصر أربعة أجيال فنية متعاقبة.

إبراز مكانة التراث الموسيقي للجزيرة العربية

ويشكل التعاون الجديد للهيئة العامة للترفيه مع شركة "روتانا" أحد أبرز البرامج والأعمال لحفظ التراث الموسيقي للجزيرة العربية، ورافدًا مهمًّا من روافد الفن السعودي والخليجي، لإبراز مكانته، ونشر ثقافته بين الأجيال القادمة.

عن الهيئة العامة للترفيه

الهيئة العامة للترفيه هي هيئة سعودية أنشئت في 30 رجب 1437 هـ الموافق 7 مايو 2016 وتُعنى بكل ما يتعلق بنشاط الترفيه، وفي 20 ربيع الآخر 1440هـ عيّن الأستاذ تركي بن عبد المحسن آل الشيخ رئيساً للهيئة.

دور الهيئة

• تنويع وإثراء التجربة الترفيهية: تنظيم وتنمية قطاع الترفيه في المملكة وتوفير الخيارات والفرص الترفيهية لكافة شرائح المجتمع، وتحفيز دور القطاع الخاص في بناء وتنمية نشاطات الترفيه.

• توفير خيارات حول المملكة: خلق فرص ترفيهية شاملة تتوافق مع المعايير العالمية، وتعزيز الروابط الاجتماعية.

• دعم الاقتصاد المحلي: عبر المساهمة في تنويع مصادره وزيادة الناتج المحلي الإجمالي، ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، إضافة إلى رفع نسبة الاستثمارات الأجنبية المباشرة لتوليد الوظائف في قطاع الترفيه.

إستراتيجية الهيئة العامة للترفيه

وفي يناير 2019 أعلن الأستاذ تركي آل الشيخ، إستراتيجية هيئة الترفيه التي تسعى إلى أن تصبح المملكة العربية السعودية ضمن أول أربعة وجهات ترفيهية في آسيا، وبين أول عشر وجهات ترفيهية في العالم.

وتتضمن الاستراتيجية تدشين منصة "عيشها" الخاصة بالفعاليات الترفيهية والثقافية والرياضية، والعديد من المسابقات بجوائز مليونية مثل مسابقة تأدية الآذان، ومسابقة رحلة الهجرة ومسابقة "جنودنا البواسل" المخصصة لمنسوبي القوات المسلحة السعودية، ومسابقات "الحصن" التي تستضيفها المملكة، ومسابقات "البلوت والتركس" في 13 منطقة في المملكة، ومسابقة إطلاق المدفع، وركوب الثيران المحترفة، بالإضافة إلى عدد من المبادرات.

ومن تلك المبادرات:

• استقطاب المعارض العالمية.

• إنشاء ساحات خاصة للعروض الحية.

• إقامة 18 خيمة ترفيهية.

• إقامة بازارات كبرى.

• إقامة مطاعم عائمة في مدينتي الرياض وجدة.

كما أعلن آل الشيخ، عن بدء إصدار تراخيص للعزف الموسيقي والعروض الغنائية والعروض الحية في المطاعم، وكذلك إنتاج برنامج "ذا فويس" بالنسخة السعودية.

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر