اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

وزارة الثقافة السعودية تقدّم برنامج "الحدائق الجيولوجية العالمية" ضمن برنامج "الخبراء"

برنامج الحدائق الجيولوجية العالمية
برنامج الحدائق الجيولوجية العالمية

أعلنت اليوم وزارة الثقافة، اختتام برنامج تدريبي عن "برنامج الحدائق الجيولوجية العالمية".

عن البرنامج

يعد أحد برامج منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) التابع لقطاع العلوم الطبيعية، وذلك ضمن الأنشطة التدريبية لبرنامج "الخبراء" بالتعاون مع مكتب اليونسكو الإقليمي للعلوم في القاهرة.

وأقيم البرنامج التدريبي حضورياً في مدينة الرياض، بقيادة الدكتورة إلسا ستوت، أخصائية برنامج علوم الايكولوجيا والأرض باليونسكو، بحضور 13 مشاركاً بما فيهم 12 مشاركاً من المملكة ومشارك من سلطنة عُمان. واستضاف البرنامج عدداً من الخبراء والمختصين، وهم: الدكتور باتريك مكيفير، والدكتور جون كالدر، والدكتور محمد سامح، والدكتور محمد طلعت، ونيكولاس هيرد، و دريس أشبال، وسارة كامبل، وجينا مكوين، وكارلوس ميرزالد، وجوسي ميلو، وماريا ماتيو.

وتناول البرنامج المفاهيم الأساسية المتعلقة ببرنامج الحدائق الجيولوجية العالمية التابع لليونسكو وتاريخ نشأته، وعملية تقييم وتصنيف الحدائق الجيولوجية العالمية، بالإضافة إلى تسليط الضوء على موضوعات متعلقة بالريادة في الحفاظ على التنوع الجيولوجي، وإدارة الإرث الجيولوجي، والإدارة الفعالة للإرث الطبيعي في المنطقة العربية، ونبذة عن الشبكة العالمية للحدائق الجيولوجية.

كما تضمن البرنامج التدريبي عدداً من الأدوات والمهارات المتعلقة في الحفاظ على الإرث الجيولوجي وحصره وتوثيقة، والسياحة الجيولوجية والاقتصاد الإبداعي.

ويعد هذا البرنامج أحد البرامج التدريبية المتخصصة التي تنفذها وزارة الثقافة ضمن برنامج "الخبراء" الذي يعمل على تأهيل 30 خبيراً سعودياً في مختلف اتفاقيات وبرامج التسجيل في منظمة (اليونسكو) خلال 2021 - 2022؛ لتعزيز نسبة الخبراء السعوديين في مجال الإرث الثقافي والطبيعي دولياً، وزيادة عدد الخبراء المختصين في إعداد ملفات الترشيح في المنظمات الدولية وإدارتها.

الجدير بالذكر أن وزارة الثقافة أطلقت خدمات جديدة على منصة "أبدع" الإلكترونية.

عن منصة أبدع

تقدم منصة "أبدع" خدمات متنوعة تدعم حيوية القطاع الثقافي السعودي، وترفع من كفاءته وجاذبيته الاستثمارية، بما يجعل من الثقافة عاملاً مؤثراً في الاقتصاد الوطني، ومجالاً حيوياً فعّالاً يحقق مستهدفات رؤية السعودية 2030.

رسالتها

تعزيز مساهمة القطاع الخاص في خدمة النشاط الثقافي السعودي، من خلال توفير التراخيص اللازمة لمزاولة الأنشطة في مختلف القطاعات الثقافية

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر