اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

هيئة الأدب والنشر والترجمة تنجح في تقديم نسخة جديدة مبهرة من "مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة"

البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية قدم ورشة عمل تحمل عنوان: البيئة المجرية مسؤوليتنا
البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية قدم ورشة عمل تحمل عنوان: البيئة المجرية مسؤوليتنا
عبد الرحمن بن خالد الخنيفر مؤسس ورئيس نادي معكال للمطبوعات النادرة
عبد الرحمن بن خالد الخنيفر مؤسس ورئيس نادي معكال للمطبوعات النادرة
تركي الحربي من المركز السعودي للفلسفة والأخلاقيات
تركي الحربي من المركز السعودي للفلسفة والأخلاقيات
من مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة 2
من مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة 2
من المحاضرات التي تضمنها المؤتمر
من المحاضرات التي تضمنها المؤتمر
من المحاضرات التي تضمنها المؤتمر
من المحاضرات التي تضمنها المؤتمر
من مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة 2
من مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة 2
جناح نادي معكال حيث عرضت مجموعة من المطبوعات النادرة
جناح نادي معكال حيث عرضت مجموعة من المطبوعات النادرة
داليا تونسي مدير عام معهد بصيرة لتعليم المدرسين على التفكير الفلسفي
داليا تونسي مدير عام معهد بصيرة لتعليم المدرسين على التفكير الفلسفي
البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية
البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية
البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية قدم ورشة عمل تحمل عنوان: البيئة المجرية مسؤوليتنا
عبد الرحمن بن خالد الخنيفر مؤسس ورئيس نادي معكال للمطبوعات النادرة
تركي الحربي من المركز السعودي للفلسفة والأخلاقيات
من مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة 2
من المحاضرات التي تضمنها المؤتمر
من المحاضرات التي تضمنها المؤتمر
من مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة 2
جناح نادي معكال حيث عرضت مجموعة من المطبوعات النادرة
داليا تونسي مدير عام معهد بصيرة لتعليم المدرسين على التفكير الفلسفي
البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية
10 صور

احتضنت مكتبة الملك فهد الوطنية في الرياض خلال الأيام الثلاث الماضية النسخة الثانية من "مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة"، والذي تنظمه هيئة الأدب والنشر والترجمة السعودية. وأقيمت هذه النسخة تحت عنوان "المعرفة والاستكشاف: الفضاء والزمان والبشرية"، بحضور ومُشاركة نخبة من المُفكِّرين والفلاسفة والعلماء. الافتتاح: افتتح المؤتمر الرئيس التنفيذي لهيئة الأدب والنشر والترجمة الدكتور محمد حسن علوان اليوم، وأوضح أن الدورة الثانية لـ "مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة" تأتي استمراراً للنجاحات التي حققتها الدورة الأولى، والأفكار التي خرجت بها، وأكد أن اختيار "المعرفة والاستكشاف: الفضاء والزمان والبشرية" موضوعاً رئيساً لهذا العام (2022م) يهدف إلى إنشاء نقطة التقاء بين العلوم والفلسفة، لضمان تحقيق تأثير إيجابي على الإنسانية. برنامج علمي غني: أكثر من 30 عنوانًا تمت مناقشتها ضمن البرنامج العلمي لمؤتمر الرياض الدولي للفلسفة، من خلال محاضرات علمية وجلسات حوارية وورش عمل مفتوحة وفعاليات متعددة، وشارك في تقديم هذه المواد محاضرين وعلماء وباحثين محليين وعالميين، منهم مثلًا على المستوى المحلي: الأميرة لمى بنت منصور آل سعود، باحثة في الدراسات الثقافية وتاريخ الأفكار والعلوم، المهندسة مشاعل الشميمري، مستشار خاص الرئيس التنفيذي للهيئة السعودية للفضاء، و الدكتور عبدالله الغذامي، من جامعة الملك سعود، داليا تونسي، مدير عام مؤسسة بصيرة، عبد الرحمن مرشود، مؤسس مركز البحوث والتواصل المعرفي، الدكتور عبدالله المطيري رئيس جمعية الفلسفة، د. هيثم التويجري مستشار الهيئة السعودية للفضاء، والدكتور أسعد الشملان، أستاذ العلوم السياسية ومدير مركز الدراسات الأوروبية في معهد الأمير سعود الفيصل للدراسات الدبلوماسية، وغيرهم... أما على المستويين الإقليمي والعالمي فكانت هناك مشاركات لخبراء في عالم الفلسفة والتكنولوجيا وعلم الفضاء ومنهم د. نوربيرت فريستشاف كبير خبراء التكنولوجيا وشريك في Spacetec ومؤسس منتدى الفضاء النمساوي، ريم طيبة، عالمة فيزياء في المنظمة الأوروبية للبحوث النووية، كلير ماتوكا، عالم احصائيات وسفير الذكاء الاصطناعي في Swisscognitive، والدكتور لوكا ماريا سكار انتينو رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الفلسفة، كما كانت هناك جلسات لأساتذة ومحاضرين من أرقى الجامعات في العالم منهم والدكتور جوزيف كوهين من جامعة دبلن، و والدكتور أليخاندرا دي لا ميرسيد فرنانديز من كلية العلوم الإنسانية في UNNE ، وكيلي فوربز، مدير تنفيذي لمعهد الذكاء الاصطناعي آسيا، و والدكتور هبة الدغيدي من الجامعة الأميركية في القاهرة، و والدكتور جياكومو بيتراركا من جامعة سان رافاييل في إيطاليا، و الدكتور نيكولاس دي وارين من جامعة ولاية بنسلفانيا و والدكتور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس، والدكتور جون سايمونز من جامعة كانساس، و الدكتورة جون سولينو من جامعة كانساس، والدكتور بادو ندوي من جامعة الشيخ أنتا ديوب داكار، و الدكتور بشار حيدر من الجامعة الأميركية في بيروت، و الدكتور يزيد بدر من جامعة الكويت، والعديد غيرهم. ومن أهم العناوين التي طرحت من خلال البرنامج: من سنكون في المستقبل، وهل نحن وحدنا؟، و مستقبل العلاقات الشخصية في عصر الذكاء الاصطناعي والاستدامة في اسنتكشاف الفضاء، وتقصي الموروثات المعرفية، وتحديات التكنولوجيا، والسلطة ومؤسسات المعرفة، وقوانين الفضاء، والنظريات الكونية، ونظريات جديدة حول الإنسانية، وغيرها من الموضوعات الجدلية الكبرى. فعاليات مصاحبة: تضمن الحدث العديد من الفعاليات المصاحبة منها: مقهى الفلسفة تحت إشراف الدكتور كريستوفر فيليبس، الذي يوفر للمقدمين والمشاركين فرصة فريدة للمشاركة والتفاعل مع بعضهم البعض ومناقشة موضوعات فلسفية عميقة في بيئة مريحة وغير رسمية، مناظرة القراءة بين السطور وهي عبارة عن بطولة نقاشية حامية بين أربع مجموعات من المفكرين، بحيث يتم تقييم المتسابقين من قبل لجنة تحكيم ويحصل الفائزون على جوائز، غرفة الهولوجرام، وهي عبارة عن ركن خاص لعرض مواضيع فلسفية أساسية بواسطة تقنية التصوير التجسيمي "الهولوجرام"، المخيم الفلسفي وهو عبارة عن جلسات نقاش فلسفية في الهواء الطلق، وبرنامج مساحة فلاسفة الغد الذي تم تخصيصه للفلاسفة الصغار واليافعين ويتضمن ورش عمل وأنشطة فنون وحرف إبداعية وغيرها. لقاءات خاصة ل "سيدتي": البروفسور رايموند لي بيو من جامعة سانت لويس في الولايات المتحدة الأمريكية الذي قدم ورشة عمل تحمل عنوان: البيئة المجرية مسؤوليتنا أعرب عن امتنانه لاستضافته ضمن المؤتمر في الرياض قائلًا: "سعيد جدًا وأقدر فرصة لتواجدي هنا في الرياض للمرة الأولى، فأنا أعتبر أن هذا البلد يضم ثقافة متنامية ونابضة بالحياة التي يمكنها أن تتقدم من خلال الاطلاع على نوع الأسئلة التي نطرحها والانفتاح على كل الاحتمالات." من جهتها اعتبرت داليا تونسي مدير عام معهد بصيرة لتعليم المدرسين على التفكير الفلسفي، والتعليم والتعلم الحواري أن: "المؤتمر يعتبر منصة ممتازة لتعريف الناس بمناهج التفكير الفلسفي مثل منهج بصيرة الذي يهدف لتحسين صورة الفلسفة وجعلها قابلة للتطبيق وصديقة للجميع كبارًا وصغارًا ويفتحها كباب لأدوات التفكير العليا ليتمكن الجميع من استخدامها بحيث تصبح فضائل التفكير التي نستخلصها من الفلسفة جزءًا طبيعيًا من الحياة اليومية." وعن مشاركتها كمحاضرة ضمن المؤتمر قالت: "سأقدم ورشتي عمل، الأولى حول تقنيات واستراتيجيات لتعزيز التعليم والتعلم الحواري في الفصل والتساؤل الفلسفي، والورشة الثانية تتحدث عن الفرق بين منهجيات الاستقراء والاستدلال في الفصل المدرسي، كذلك سأقدم محاضرتين الأولى تتحدث عن موضوع التعليل الأخلاقي والتفكير الفلسفي والثانية عن تعليم التفكير الفلسفي للوالدية الحكيمة موجهة للآباء والأمهات." أما تركي الحربي من المركز السعودي للفلسفة والأخلاقي تحدث عن مشاركة المركز في مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة قائلًا: "نحن في سكوب نعمل وفق ثلاث مسارات أساسية: البحوث والاستشارات، والفعاليات والنشر، والتعليم والتدريب، ويندرج تحت هذه المسارات برامج متعددة مثل البحث والاستشارات، وبرامج الأخلاقيات في المجتمع والذكاء الاصطناعي، والتأليف الفلسفي للأطفال، والتأليف الفلسفي السعودي، ولذلك يهمنا الحضور والمشاركة في الفعاليات الفلسفية والتي تنمي التفكير الناقد." كذلك تحدث عبد الرحمن بن خالد الخنيفر مؤسس ورئيس نادي معكال للمطبوعات النادرة، عن مشاركتهم القيمة للعام الثاني على التوالي في مؤتمر الرياض الدولي للفلسفة وقال: "نشارك في المؤتمر من خلال عنصرين، العنصر الأول هو عرض بعض المطبوعات والكتب الفلسفية النادرة التي طبعن من حوالي 150 سنة إلى قرابة 70 سنة ماضية تتضمن المترجمات والمقررات المنهجية الفلسفية في الدول العربية وكتب فلسفة الأخلاق وكتب الفلسفة اليونانية وكتب الفلسفة الاسلامية أما العنصر الثاني فهو كتيب تعريفي بنوادر المطبوعات الفلسفية العربية النادرة ويضم حوالي 250 مادة نادرة."