اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

ماذا تفعل إذا كشفت أن ابنك يرسل ماسجات بذيئة إلى شخص ما؟

صورة لأب يوبخ ابنه
ماذا تفعل إذا كشفت أن ابنك يرسل ماسجات بذيئة إلى شخص ما؟
صورة لمراهق
شجع ابنك على بناء صداقة إيجابية
صورة لمراهق يرسل رسالة
ابق هادئاً واعترف بالمحادثات
صورة لأطفال في بداية المراهقة
ضع بعض القواعد الأساسية
صورة لأب وابنه
تحدث إلى طفلك
صورة لمراهقة
يمكن أن يؤدي اتخاذ الإجراء المناسب في الوقت المناسب إلى حماية أبنائك وبناتك
صورة لأب يوبخ ابنه
صورة لمراهق
صورة لمراهق يرسل رسالة
صورة لأطفال في بداية المراهقة
صورة لأب وابنه
صورة لمراهقة
6 صور

يعتقد كل والد أنه يعرف أطفاله جيداً. ولكن من الصعب معرفة ما يحدث خلف الأبواب المغلقة وفي محادثاتهم الخاصة.
قد تبدو فكرة التقاط شخص ما لابنك المراهق صوراً محرجة، أمراً غير وارد بالنسبة لك، لكن هذا لا يضمن أنه غير متورط في ذلك. وعندما يكبر الأطفال ويبدأون في استخدام الهواتف المحمولة والإنترنت من دون إشراف، من الصعب تتبع أنشطتهم عبر الإنترنت. لذلك، لا يمكنك استبعاد إمكانية مشاركة أطفالك في أمور ممنوعة. ويتوجب عليك إذا وقعت في مثل هذا المأزق التصرف.

لا تزال العلاقة البشرية بين الرجل والمرأة من المحرمات الحديث عنها في العديد من العائلات. حيث يمتنع الآباء عن مناقشة القضية في المنزل وإعطاء أي إرشادات مناسبة حولها لأطفالهم. لذلك، من الطبيعي أن يكون الأمر بمثابة صدمة عندما يعلمون أن أبناءهم المراهقين يرسلون الرسائل النصية غير المهذبة وهي عبارة عن نصوص وصور ومقاطع فيديو من خلال أحد تطبيقات الشبكات الاجتماعية، التي أصبحت شائعة بشكل متزايد في العقود الماضية.
إذا لاحظت أن أطفالك يرسلون صوراً غير لائقة إلى زميل في الفصل وأي شخص بالغ، فأنت بحاجة إلى معالجة الموقف بشكل إستراتيجي وتجنب تضخيم الأمور فيما يلي 5 نصائح حول منع مثل هذا الموقف والتعامل معه، كما ينصحك الخبراء والاختصاصيون.

ابق هادئاً واعترف بالمحادثات

ابق هادئاً واعترف بالمحادثات


من الشائع أن يعتقد الآباء أن أطفالهم أذكياء، ومهذبون ولن يشاركوا في مثل هذه الأنشطة. للسبب نفسه، يتجاهل معظم الآباء الأمر عندما يجدون أطفالهم يرسلون محتوى غير لائق إلى صديق أو زميل في الفصل. من الضروري الاعتراف بما قرأته أو شاهدته في دردشة طفلك. الاعتراف هو الخطوة الأولى وبعد ذلك تأتي الحاجة للحفاظ على هدوئك. لا تبدأ بالصراخ واستجواب طفلك، فهذه الأشياء لا تساعد في حل الأمر المطروح.

تحدث إلى طفلك

تحدث إلى طفلك


خذ يوماً، إذا لزم الأمر، لتهدئة نفسك وجمع أفكارك، ثم تحدث مع طفلك حول هذا الموضوع. قد يتهمك ابنك المراهق بانتهاك خصوصيته، وقد يثير نوبة من الغضب، لذلك يجب أن تظل هادئاً. قم بإجراء محادثة مفتوحة حول هذا الموضوع من دون الشعور بالذنب تجاه أي شيء. حاول أن تفهم سبب قيامه بذلك واجعله على دراية بمخاطر إرسال الصور ومقاطع الفيديو من ها النوع للآخرين. كن واضحاً بشأن العواقب الجنائية المترتبة على ابنك المراهق والاستخدام المسؤول للمنصة الرقمية.

ضع بعض القواعد الأساسية

ضع بعض القواعد الأساسية


ضع بعض القواعد الأساسية حول الاستخدام المسؤول للمنصة الرقمية. كيفية إرسال الرسائل النصية بشكل مسؤول، وتعيين إعداد الخصوصية، وإزالة البصمة الرقمية، والمحتوى الذي يمكنهم مشاركته مع الآخرين وتعيين كلمات مرور قوية. حتى في حالة الكلام مع الأصدقاء والصديقات، ضع بعض الإرشادات حول ما هو مقبول وما هو غير مقبول وأطلعهم على نتيجة مخالفة هذه القواعد مسبقاً. اطلب أيضاً عدم إقامة صداقات غريبة مع أي شخص يقابلونه على مواقع التواصل الاجتماعي ولم يلتقوا شخصياً به من قبل.
تعرّفي إلى المزيد: نصائح لتربية طفل غير مدلل

شجع ابنك على بناء صداقة إيجابية

شجع ابنك على بناء صداقة إيجابية


من غير الممكن عملياً إزالة الوصول إلى الأجهزة الإلكترونية من قبل المراهقين، أفضل طريقة للتعامل مع الموقف هي متابعة أنشطتهم وتشجيعهم على إجراء اتصالات ذات مغزى أكبر. تحقق من حالات الخصوصية والمحتوى الذي تتم مشاركته عبر الإنترنت وأنواع الأشخاص الذين يثرثر معهم ابنك المراهق

ساعد ابنك/ ابنتك

يمكن أن يؤدي اتخاذ الإجراء المناسب في الوقت المناسب إلى حماية أبنائك وبناتك


إذا وجدت أن ابنك المراهق يتعرض للابتزاز لإرسال صور أو أن شخصاً ما يرسل مثل هذا المحتوى إليه، فلا تتردد في طلب إجراء قانوني. حيث يُعد إجبار شخص ما أو حتى إرسال هذا النوع من المحتوى دون موافقته جريمة يعاقب عليها القانون. يمكن أن يؤدي اتخاذ الإجراء المناسب في الوقت المناسب إلى حماية أطفالك وكذلك العديد من الأطفال الآخرين.

ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.
تعرّفي إلى المزيد: كيف أسيطر على غضبي مع طفلي؟