أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الراحة للموظف بعد كل 52 دقيقة عمل ضرورية

أكدت دراسة جديدة على ضرورة أخذ راحة لمدة 17 دقيقة بعد كل 52 دقيقة من العمل، وذلك من أجل الوصول إلى أعلى إنتاجية.

واستخدم فريق البحث في الدراسة تطبيقاً يسمى "DeskTime"، حيث يتتبع ما يقوم به العمال لتحديد تأثير ساعات العمل الطويلة دون فواصل على المخ خلال الدراسة.

ووفقاً لموقع "أنحاء"، فقد قالت الباحثة جوليا جيفورد: "إن تحقيق أقصى إنتاجية يتطلب الراحة على فترات، وأخذ المزيد من الفواصل، وإذا كان رئيسك لا يوافق على أخذ فاصل لمدة 17 دقيقة، فإن 5 أو 10 دقائق فواصل يمكن أن تكون مفيدة أيضاً".

الجدير بالذكر، أشار الباحثون منذ فترة طويلة إلى أن الدماغ البشري ليست مصممة للتركيز لمدة ثماني ساعات متتالية، والجلوس لمدة ثماني ساعات ليس جيداً؛ لأنه يسبب السمنة والكثير من المشاكل الصحية، ونصح الباحثون بضرورة أخذ راحة والخروج بعيداً عن أجهزة الكمبيوتر بممارسة المشي، أو التحدث مع زملاء العمل، أو الحصول على وجبة صحية خفيفة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X