صحة ورشاقة /الصحة النفسية

الخيالات والأوهام الإيجابية تجعلك في حال من الاكتئاب!

أظهرت دراسة طبية صدرت حديثاً، أجراها باحثون في جامعة نيويورك الأمريكية، أنَّ الخيالات الإيجابية يمكن أن تصيب بعض الأشخاص بالاكتئاب على المدى الطويل.

وأوضحت الدراسة أنَّ الأوهام الإيجابية حول رؤية المستقبل قد تحوّل حياة المرء إلى حالة مزاجية متميّزة في فترة وجيزة، إلا أنَّها قد تؤدي إلى زيادة أعراض الاكتئاب على المدى الطويل.

معلومة هامة يجب أن تعرفيها عن اضطرابات الذاكرة


ووجد الباحثون أنَّ المشاركين في الدراسة، الذين شعروا بتوهّم إيجابي نحو مستقبلهم، كانوا أكثر عرضة للمعاناة من أعراض الاكتئاب في مراحل لاحقة من حياتهم.

وأوضحت جبريال اوتينج، التي أشرفت على الدراسة، أنَّ النتائج التي توصلت إليها الدراسة، تشير إلى أنَّ الخيالات الإيجابية مفيدة في تحسين الحالة المزاجية على المدى القصير، إلا أنَّها قد تصبح مشكلة مرهقة مع مرور الوقت، وتعزز نوبات الاكتئاب على المدى الطويل، إذ إنَّ الاستمرار في الخيالات الإيجابية قد يمنعنا من الاعتراف بالعقبات التي تعترض طريقنا في الواقع، لتحول دون تحقيق أهدافنا وتنفيذ إستراتيجيات للتغلّب عليها.

سيعجبك أيضاً:

7 طرق لتعزيز ضبط النفس

احذري العزلة الاجتماعية.. فهي تؤدي للوفاة المبكرة

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X