أسرة ومجتمع /خصوصيات

7 مواقف وسلوكيات للمرأة الناجحة لا تخبر بها أحداً

كلنا يتمنى وعنده الرغبة لكي يكون شخصاً ناجحاً، والأمر الذي نفكر به قبل كل شيء هو أن الناجحين في الحياة العامة والمهنية هم أناس مثاليون، وليست لديهم أية عادات أو سلوكيات غريبة أو غير مألوفة. هذا الاعتقاد خاطئ؛ لأن هناك أناساً ناجحين، ولكن لديهم عادات أو سلوكيات غريبة لا ندري بها؛ لأنهم لا يخبرون أحداً بها. هذا ينطبق على الرجال والنساء على حد سواء. وباختصار فإن للنجاح ثمناً ندفعه، وهذا الثمن ربما يكون قادماً من الخارج أو نابعاً منا.

نجاح الرجل ونجاح المرأة
قالت دراسة برازيلية لمعهد "سيبراي"، المعروف بالدراسات الاجتماعية والإنسانية، إن النجاح يعتبر، حتى أيامنا هذه، رديفاً للرجال، ولكن في السنوات العشرين الماضية تغيرت كثير من المفاهيم، بحيث أصبحت المرأة أيضاً تحقق نجاحات عدة على الصعيدين الحياتي والمهني. ويقول علماء النفس إن النجاح يعتبر أكثر جدية بالنسبة للمرأة؛ لأنه أمر يعتبر حديث العهد بالنسبة لهن، بالرغم أن المرأة دائماً حققت نجاحات منذ عهود غابرة، ولكن المجتمع لم يكن يعترف بها أو يعطيها القدر الكافي من الاهتمام.

وبذلك، ومن أجل أن تحافظ المرأة على النجاح في حياتها، فإنها قد تتعب أكثر من الرجل، أو تظهر لديها عادات وسلوكيات؛ لكي تحافظ على ما حققته من سمعة النجاح. ولكن ما هو ملاحظ هو أن الرجل عادة ما يخبر الآخرين حول سلوكيات يتبعها أو مواقف يتخذها لأنه إنسان ناجح. ولكن المرأة تخفي عن الآخرين الكثير من المواقف والسلوكيات في حياتها ولا تخبر أحداً بها. وهذا نابع من مقولة إن الرجل يستطيع أن يظهر ما يشاء، ولكن المرأة لا تستطيع؛ لأنها قد تصبح عرضة للانتقادات.

سبعة أمور تخفيها المرأة الناجحة عن الآخرين
وأوضحت الدراسة البرازيلية أن عدداً كبيراً من المشاهير الذكور يقولون علناً أحياناً عن سلوكيات معينة مرتبطة بهم ولا يبالون بذلك. فهناك من الرجال المشاهير من يعترف فجأة بأنه مدمن على المخدرات، ومنهم من يعلن فجأة أنه شاذ، وإلى ما هنالك من أمور غريبة قد تقشعر لها الأبدان عند سماعها من رجل ناجح يعتبر قدوة للآخرين.

أما المرأة فهي تملك الكثير من التحفظ حول عاداتها وسلوكياتها الخاصة بها في المنزل، أو عن حياتها بشكل عام. وحددت الدراسة البرازيلية سبعة مواقف وسلوكيات للمرأة الناجحة لا تخبر بها أحداً، فما هي؟

أولاً: روتينات غريبة
قالت الدراسة البرازيلية إن المرأة الناجحة قد تتبع روتينات غريبة في حياتها، ولكننا لا نعلم بها؛ لأنها لا تخبر أحداً بها. فهناك مثلاً نساء ينمن بشكل غريب، أو يتناولن طعام العشاء في وقت ليس بالمعتاد، ما بعد منتصف الليل، على سبيل المثال، أو الاستحمام مرة واحدة في الأسبوع، والاعتماد المفرط على العطور؛ لتجنب انبعاث روائح كريهة منهن. واستندت الدراسة البرازيلية في سرد هذه العادات على لقاءات سرية مع عدد من النساء الناجحات في البرازيل.

ثانياً: هي تعاني من التشاؤم لفترات متكررة
وتابعت الدراسة لتقول إن هناك كثيراً من النساء الناجحات جداً ممن يقعن ضحية التفكير التشاؤمي؛ خوفاً من أن يفقدن سمعة النجاح الذي حققنه في الحياة. إننا قد نجد المرأة الناجحة في حياتها مبتسمة دائماً، ولكنها عندما تكون وحيدة فربما تكون في غاية التشاؤم. إننا لا نعلم ذلك عنهن؛ لأنهن لا يخبرن الآخرين بها.

ثالثاً: هي قد تفقد الثقة في نفسها في بعض الأحيان
أشارت الدراسة البرازيلية إلى أن المرأة الناجحة ربما تفقد الثقة في نفسها في كثير من الأحيان، ولكننا لا نعلم ذلك عنهن؛ لأنهن لا يظهرن ذلك. هذه التصرفات التي قد نستغربها في المرأة الناجحة هي حقيقة؛ لأنه مهما حاولت المرأة أن تكون موضوعية، فإن العاطفة تؤثر عليها، شاءت أم أبت.

رابعاً: تقبل الانتقادات ولكنها ربما تعاني مرارة في ذلك
قالت الدراسة البرازيلية إنه من المعروف بأن تقبّل الانتقادات يعتبر من العناصر المهمة في تحقيق النجاح، وخاصة إذا كانت تلك الانتقادات تتعلق بأسلوبها أو مواقفها. ويقال إن تقبل الانتقادات يمثل حافزاً للتعلم واكتشاف نقاط ضعفنا. ولكن هل تتقبل المرأة الناجحة الانتقادات بصدر رحب؟ هذا أمر يشك فيه، بحسب ما أوردته الدراسة على لسان نساء ناجحات. فالمرأة الناجحة التي تتعرض لبعض الانتقادات من قبل الآخرين، ربما تصل إلى المنزل وتنفجر بكاء، ولكننا لا نعلم عن ذلك؛ لأنها لا تخبر الآخرين بذلك.

خامساً: تشعر بالقلق حيال نجاحاتها
أشارت الدراسة إلى أن المرأة الناجحة تشعر بالثقة في أنها ستواصل نجاحاتها في الحياة، وهي تتظاهر أمام الآخرين بقوة كبيرة في الشخصية. ولكنها، على حد قول الدراسة، تشعر بقلق عميق أحياناً حول نجاحها، ولكنها لا تظهر ذلك أمام الآخرين.

سادساً: هي متواضعة.. لكنّ هناك شيئاً من الغرور في داخلها
أكدت الدراسة البرازيلية أن التواضع يعتبر عنصراً مهماً من عناصر النجاح، ولكن بعد تحقيق النجاح الذي كانت تحلم به المرأة، فإن الغرور يمكن أن يدخل إلى أعماقها دون أن يظهر للآخرين.

سابعاً: قلبها يسيرها أحياناً
قالت الدراسة البرازيلية إن الإنسان الناجح لا يعتمد كثيراً على قلبه في تحديد المواقف، بل على المنطق. ولكن ثبت أن المرأة، ومهما تكون ناجحة، فإن قلبها قد يسيرها في كثير من الأمور، فهي قد تقع في الحب بشكل قوي، الأمر الذي ربما يؤثر على جهودها للحفاظ على النجاح. ولكن هناك نساء كثيرات ناجحات في الحياة تتظاهرن بأنهن لا يقعن فريسة سهلة للرجال.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X