صحة ورشاقة /أمراض وعلاجات

أحدث الاكتشافات في علاج امراض الجهاز الهضمي

امراض الجهاز الهضمي في مؤتمر حديث
تحاليل جديدة الدم للكشف عن السرطان

استضاف مركز كليمنصو الطبي بالتعاون مع جونز هوبكنز ميديسين انترناشونال، في بيروت، لبنان، المؤتمر السنوي الرابع لأمراض الجهاز الهضمي في 7 اكتوبر 2016، ومؤتمر رعاية مرضى السرطان في 14و15 منه.
حضر المؤتمرين أطباء محليين ودوليين لمناقشة أحدث الاكتشافات في علاج أمراض الجهاز الهضمي وسرطان الكبد والقولون والمستقيم في المؤتمرالأول، فيما تناول المؤتمر الثاني مستجدات التشخيص والعلاج لسرطان البروستات والمثانة والثدي والرئة والبنكرياس.

أحدث البحوث
عرض المؤتمر الأول أحدث البحوث والإكتشافات في تشخيص أمراض وإضطرابات الجهاز الهضمي، بما في ذلك استخدام تحاليل الدم للكشف عن السرطان وكيفية استخدامها بشكل فعّال في الممارسة السريرية، والاستخدام المناسب لأجهزة التنظير للمساعدة في تخفيف الأعراض لدى مرضى السرطان، كما تناول دور الطب التكاملي ودور طريقة التغذية والحمية في تعزيز علاج السرطان وإدارة أعراضه وآثاره الجانبية.
وشملت قائمة المتحدثين في المؤتمر البروفيسور أنطوني كالو، رئيس قسم أمراض الجهاز الهضمي والكبد في كلية جونز هوبكنز للطب، الذي تحدّث عن كيفية علاج انسداد الامعاء والمضاعفات الأخرى لدى المرضى الذين يعانون من السرطان المتفشي، الدكتورة ليندا لي أستاذة مشاركة في الطب ورئيس قسم التنظير في مستشفى جونز هوبكنز، ومديرة مركز جونز هوبكنز للطب التكاملي والجهاز الهضمي، التي ناقشت تعزيز علاج السرطان عن طريق الطب التكاملي، الدكتور جيمس هاملتون، أستاذ مساعد في الطب، زرع الكبد، قسم أمراض الجهاز الهضمي والكبد، والذي ناقش أحدث المستجدات في الكشف وعلاج سرطان الكبد، الدكتور بشار صفر، أستاذ مساعد في الطب، قسم الجراحة في كلية جونز هوبكنز للطب الذي تناول الاستراتيجيات الأكثر فعالية في علاج سرطان المستقيم، الدكتور إياد عيسى، رئيس الجهاز الهضمي، مستشفى رفيق الحريري الجامعي والذي تحدث عن الطرق المستخدمة في الكشف عن سرطان القولون والمستقيم، و الدكتور عمار غزالة مدير قسم التنظير في مركز كليمنصو الطبي الذي تحدث عن استخدام المنظار في الكشف عن سرطان المستقيم وعلاج الآلام المزمنة لدى مرضى السرطان.

علاجات جديدة للسرطان
واستضاف المركز في 15 اكتوبر على مدار يومين مؤتمر رعاية مرضى السرطان، حيث تركّز على ثلاثة محاور رئيسية شملت إدارة الفرق متعددة التخصصات وتأثيرها على جودة الرعاية في علم الأورام، أحدث التطورات الذي توصل اليه العلاج المناعي واللقاحات في علاج السرطان، وتقنيات العلاجات الإشعاعية المستحدثة في معالجة السرطان بأنماطها المتعددة.
ناقش المتحدثون الجوانب المختلفة التي تؤثر في تقديم الرعاية لمرضى السرطان، فغطت الندوات دور التمريض في الرعاية، إضافة إلى تطوّر الدور الذي يلعبه تعدد الاختصاصات في علاج الأورام المعقدة وسرطان البروستات والثدي والرئة. إضافة إلى النصائح المقدمة في هذا الإطار ووجهة نظر الجراحين.
كما نوقشت الاعتبارات العملية في العلاج المناعي وتطور دور اللقاحات في الأورام الصلبة المتعددة، والاختراقات والتطورات التي سّجلت في هذا الاطار.
كما احتلت العلاجات الإشعاعية المستحدثة حيزاً في النقاش لدورها في إدارة سرطان البنكرياس والكبد، والتقنيات المتبعة في علاج سرطان الرئة المتقدم والمكتشف حديثاً، كما تناول المؤتمر المحافظة على الخصوبة عند مرضى السرطان.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X