أزياء /إتجاهات

رامي القاضي : هذا سبب نجاحي مع أحلام

أحلام
احلام
ميريام فارس
ميريام فارس

تشهد مدينة بيروت خلال شهر رمضان المبارك فعاليات احتفالية ضخمة من خلال شوارعها الواسعة التي ستزين بأجمل الألوان والمجسمات الضخمة التي ستكسوها مختلف التصاميم من مختلف المجالات، ومن أهم المشاركين في هذه الاحتفالات المصمم اللبناني رامي القاضي ،والذي كان لنا لقاء حصرياً معه.

1- أخبرنا عن مشاركتك كمصمم أزياء وحيد في حملة أجيالنا لشهر رمضان المبارك؟
كعادتها مؤسسة أجيالنا كل عام ومع حلول رمضان، يقام حدث ضخم إحتفالا" بالشهر الكريم، هذا العام الفكرة عبارة عن مجسمات لقلوب (Big Hearts) كبيرة جداً تفوق بحجمها الثلاث أمتار، وقد طلب مني تزيين هذه القلوب المصنوعة من الخشب. ولأن الحدث له علاقة برمضان فعنوان الحملة هو "رمضان في القلب" أضفت اليها أنا "بيروت في القلب" أيضاً وبالتالي إخترت تصاميم الـSky Line الخاص بالمدينة في كلى الحالتين النهار والمساء (Day And Night Version).
2- كيف جسدت هذه النظرية؟
النسخة المسائية من الرسم على مجسمات القلوب هي عبارة عن قماشة من الجينز سوداء اللون تم تطريز هلال شهر رمضان عليها بشكل مفرح وجميل جداً. أما نسخة النهار فتم التطريز على اللون الأزرق السماوي منها بقلوب ونجوم وألوان قوس قزح. إنه فعلاً عمل رائع.
3- لماذا تم إختيار رامي القاضي تحديداً؟
لقد تم إختياري مع مجموعة من الأشخاص من مختلف المجالات،الهندسة،مصمم جرافيك وآخر للورد،منهم للشوكولاتة، الحملة تضم عدداً كبيراً من المشاركين.
4- لماذا لم نر تصاميم رامي القاضي من العبايات حتى اليوم؟
أنا أعمل حالياً على مجموعة الكوتور الخاصة بي حالياً، ليس لدي خط بإسم رامي القاضي. ولكن هذا لا يعني أنني لا أصمم عبايات أو فساتين خاصة برمضان ولكن هذا يتم بطلب شخصي من الزبون.
5- لماذا طرحت مؤخراً 8 فساتين فقط لمجموعة Mirror On The Wall؟
دائماً نطرح مجموعة الكوتور في أسبوع الكوتور بباريس ومن ثم نطرح مجموعة أخرى تسمى كابسول كولكشن وتكون من روح الكوتور الأول ولكن بطريقة مختلفة ويكون فيها التطريز أقل وأيضاً يكون الفستان أكثر سهولة للبس، نعتمد على أن يكون لدينا دائماً مجموعة كل 2-3 أشهر.
6- أنت خارج السباق في عرض تصاميمك في لبنان، لماذا تختار باريس فقط؟
أحب أن أعرض تصاميمي في باريس بسبب وجود أسبوع الكوتور هناك، أسعى لأن أقوم بعرض خاص لي بباريس خلال السنتين المقبلتين ومن ثم  قد أقوم بعرض تصاميمي في لبنان ولكن هدفي الآن هو باريس.
7- أين أنت من السوق العربي؟
أتعامل مع معظم الدول العربية وأهمها مركز إنطلاقي الكويت كما قطر والرياض إضافة الد دبي أب ظبي والشارقة والعديد من الدول الأجنبية.
8- فنياً، هل لازالت ميريام فارس الوجه الإعلامي لرامي القاضي؟
ميريام ولا يوم كانت الوجه الإعلامي لرامي القاضي،هي مصدر الوحي، أحبها كثيراً.
9- أخبرنا كيف استطعت أن تنجح مع أحلام وأن تترك بصمة في كل من يشاهد إطلالتها مؤخراً؟
نجحت كثيراً معها لأنني أعتقد أننا فهمنا بعضنا جيداً وبرنامج "آرب أيدل" كان يتطلب وجود ألوان وفساتين على الموضة بعيداً عن السهرة والإطلالة الرسمية وهذا ما أعجب المشاهد خاصة وأن التصاميم كانت تناسب أحلام وجسمها جيداً.
 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X