اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

زها حديد تصمم منزل نعومي كامبل المستقبلي

يبدو للبعض أنّ الحصول على "منزل الأحلام" حلمٌ بعيد المنال، لكنّ الأمر ليس كذلك عند عارضة الأزياء السابقة نعومي كامبل، إذ باستطاعة هذه العارضة البريطانيّة أن تطلب ما تشاء، وستلقى ـ بالتأكيد ـ آذاناً صاغية! هذا هو الشّعور الذي سيخالجكِ إن كان سبق لكِ وحلمت بمنزلٍ مصمّم على شكل سفينة فضائيّة، بطابعٍ مستقبليّ، مثل ذاك الذي قد نُشاهده في الأفلام الخياليّة.
تُصمّم زها حديد-مهندسة معمارية عراقية- هذا المنزل الرائع في مدينة "برفيخا"، في روسيا، بناء على طلب فلاديسلاف دورونين، رجل الأعمال الروسيّ، ليكون المنزل هديته الأثيرة لصديقته المشهورة.
بالإضافة إلى طابع المنزل الفريد الذي كلّف أموالاً طائلة، تُحيط بالمنزل أشجار الصنوبر والقضبان الجميلة. و لايغيب عنّا وجهٌ آخر جذّاب في هذا المنزل الخارج عن المألوف، وهو ذلك البرج المرتفع جدّاً، ذو الـ 22 متراً، ما يُعطي سكّان المنزل بعض الخصوصيّة الضروريّة، كما أنّه يسمح لهم بتأمّل جمال الطبيعة المحيطة بهم.
ما من شكّ أنّ هذه الهيكليّة معاصرة وجميلة في آن معاً، وهي تُناسب نمط حياة عارضة أزياء، تمكّنت من جذب انتباه العالم لأكثر من عشرين عاماً. وعلينا الانتظار الآن لرؤية المفروشات التي ستملأ هذا المكان المستقبليّ.

                             صورة لمنزل نعومي كامبل المستقبلي.

 

                            المنزل من الداخل.

                           مدفأة، وأثاث أبيض في منزل نعومي كامبل.

                          شرفة المنزل، من تصميم زها حديد.