أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ما صحة إعادة فتح مستشفى صعب بعد مقتل فرح القصّاب؟

الدكتور نادر صعب
بيان صادر من وكيلة الدكتور نادر صعب
بيان صادر من وكيل زوج فرح القصاب
بيان صادر من وكيلة الدكتور نادر صعب
فرح قصاب وطفليها

يتداول الاعلام اللبناني في الفترة الاخيرة، خبرًا مفاده أنّ الدكتور نادر صعب، أعاد فتح مستشفاه التجميلي، وبدا العمل به بشكل طبيعي، وكأنّ شيئًا لم يحدث، ما أثار غضب عائلة الضحية فرح القصاب (33 عامًا) التي قضت بعد إجراء عمليتين جراحيتين، واحدة لتجميل الأنف، وثانية لشفط الدهون من منطقة البطن.

وحول هذا الموضوع، أجرى "سيدتي نت" اتصالًا هاتفيًّا بوكيل زوج "فرح"، المحامي "فادي البرشا"، للوقوف عند آخر المستجدات حول هذا الموضوع، وقد أكد على "ضرورة صدور بيان من نقابة الاطباء، ووزارة العدل، ووزارة الصحة، والنيابة العامة التمييزية، ونقابة أصحاب المستشفيات الخاصة، حول التحقيق في الموضوع المذكور، وإفادة الرأي العام وعائلة الفقيدة بالحقيقة كاملة".

أما محامية الدكتور نادر صعب، "ميراي شاكر"، فقد أكدت لـ "سيدتي نت"، أنّ "المستشفى لم تغلق ولا ليوم واحد، بل تم توقيف العمليات التي هي بحاجة الى تخدير عام، بناءً لقرار من وزير الصحة اللبناني".

هذا وقد أصدرت بوكالتي عن مستشفى الدكتور نادر صعب للجراحة التجميلية ش.م.ل البيان التالي : تأسف إدارة المستشفى لهذا الكم الهائل من التشويه، والتسويف، والمغالطات، التي تقوم ببثها إحدى وسائل الاعلام المرئي عبر نشراتها الاخبارية، للاساءة وتضليل الرأي العام والمشاهدين، وإذ يهم إدارة المستشفى تدوين ذلك وتوضيح النقاط التالية: اولًا، أنّ مستشفى الدكتور نادر صعب للجراحة التجميلية، تمارس نشاطها في الطب التجميلي كالمعتاد، من دون إجراء عمليات طبية تجميلية بحاجة للتخدير العام، وذلك احترامًا لقرار معالي وزير الصحة غسان حاصباني الصادر بتاريخ 5/6/2017 والذي التزمنا به منذ صدوره.

ثانيًا، إنّ مستشفى صعب مرخص وفقًا للقانون، بموجب مرسوم صادر في العام 2004، وهو مجهز باحدث المعدات والتقنيات الطبية، ويتمتع بكامل المواصفات ، ويعمل ضمنه كادر طبي مجاز، وفقًا للمعايير الطبية المعتمدة. ثالثًا، إنّ مستشفى صعب مجهز بغرفة مخصصة للعناية الفائقة، منذ تأسيسه وحتى تاريخه. رابعًا، إنّ مستشفى صعب وضعت نفسها امام المراجع الوزارية والقضائية والنقابية المختصة، التي لها ملء الثقة بانصافها، واعادة اعتبارها ممّا يحاك ضدها من قبل هذه المحطة الاعلامية، التي تقوم بالترويج لشائعات غير صحيحة، لهدف " في نفس يعقوب"، وإذ تتفاجأ بهذه الافتراءات التي تطال سمعة المستشفى والعاملين فيها، وتحرّض الرأي العام وتشتت افكارهم، نحتفظ بحق مقاضاة هذه الوسيلة الاعلامية المرئية، وذلك في القريب العاجل، لما تقوم به من تشهير وإساءة وضرر بحق المستشفى، لا بل اكثر بحق المشاهدين والرأي العام، وحضّهم واخافتهم من دون اي رادع او حسيب، وعليه اقتضى التوضيح".

 

ماذا كشف الطبيب الشرعي لسيدتي حول وفاة فرح قصّاب، في مستشفى نادر صعب ؟

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X