أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

حقائق ستدهشك عن النوم والأحلام!

قلة النوم تؤثر على مقدار الذكاء والتركيز

كثيراً ما تتخلل الأحلام نومنا، ومن الممكن أن تكون هذه الأحلام رائعة ومثيرة، وقد تكون مرعبة، أو غريبة، أو ساذجة لا يمكن فهمها. وعلى الرغم من أنه ليس هناك إجماع علمي واضح حول السبب الذي يجعلنا نحلم، إلا أننا لانزال نفقه قليلاً عن عالم الأحلام. وفيما يلي تقدم لك الباحثة في علم النفس الدكتورة موضي العبدالله عدداً من الحقائق التي ستدهشك حقاً عن النوم والأحلام.

حقائق عن النوم

إفراز هرمونات مهمة للجسم
حيث يفرز الجسم عدداً من الهرمونات الضرورية للجسم خلال النوم، كما يقوم الدماغ بتهيئة خلاياه وإصلاحها من جديد.

قلة النوم تؤدي إلى الوفاة
أثبتت الدراسات أن قلة النوم تؤدي إلى الوفاة بشكلٍ أسرع من قلة الطعام، ففي استطاعتكِ أن تتحملي الجوع ما يقارب الأسبوعين، لكنكِ غير قادرة على البقاء أكثر من 10 أيام دون نوم.

شخصيتك تحدد طريقة نومك
تحدد شخصيتك كيفية نومك، فإذا كنت ممن ينام على أحد الجانبين فأنتِ تمتازين بطيبة القلب، أما إن كنت ممن ينام مستلقياً على ظهره فأنتِ تتسمين بطبيعة محافظة، هذا إضافة إلى عديد من الصفات الأخرى التي تحددها طريقة النوم.

قلة النوم تؤثر على مقدار الذكاء والتركيز
تؤثر قلة النوم على ذكائك وتركيزك، وبالتالي عدم تمكنك من حل مشكلاتك بشكلٍ صحيحٍ، كما تتعرض ذاكرتك إلى الضعف والاضطراب، وبالتالي ستعانين من ضعفٍ في التعلم.

حقائق عن الأحلام

كل الناس يحلمون
أكدت الدراسات بأنه لا يوجد شخص في العالم لا يحلم خلال ساعات نومه، وقد وجد الباحثون أن الإنسان يحلم أكثر من مرة في الليل، وكل حلم يستغرق من 5 دقائق إلى 20 دقيقة، وخلال حياة الإنسان يصل مجموع الأحلام إلى 6 أعوام تقريباً من عمره.

معظم ما نحلم به لا نتذكره
ما يقارب من 95% من الأحلام تُنسى على الفور بمجرد الاستيقاظ، والسؤال هنا لماذا يحدث هذا؟
بحسب النظريات، فإن التكيف الدماغي في فترة النوم يختلف عنه في ساعات اليقظة، أي أن التغير في عمل المخ أثناء النوم لا يسمح له بأن يشغل الذاكرة بالطريقة نفسها أثناء اليقظة، مما يضعف عملية تخزين المعلومات، وبالتالي يصعب تذكرها بعد اليقظة، وقد تبين من خلال الدراسات والأبحاث المتعددة، أن الفص الجبهي المسؤول بشكل رئيس عن الذاكرة لا يكون نشطاً أثناء النوم، وهذا ما يسبب نسيان الأحلام على الأغلب.

العميان يحلمون كذلك
أثبتت الدراسات أن الذين يفقدون الرؤية تكون لديهم أحلام أيضاً، إلا أنه بدلاً من الأحاسيس البصرية في أحلامهم تكون هناك أحاسيس أخرى مثل الشم والسمع والتذوق، ومن الممكن أن تتضمن أحلامهم أحاسيس بصرية إذا كانوا قد فقدوا البصر بعد عمر 5 سنوات.

أحلام النساء تختلف عن أحلام الرجال
وجد الباحثون أن هناك اختلافاً في محتوى الأحلام بين الرجال والنساء، فقد أثبتت الدراسات أن الرجال يحلمون أحلاماً عنيفة أكثر من النساء، وأن أحلام النساء عادةً ما تكون أطول، وتكثر فيها الشخصيات وتتنوع.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X