صحة ورشاقة /أمراض وعلاجات

أمراض اللثة: الأسباب والعلاجات

علاج اللثة قبل تقويم الأسنان ضرورة ملحة
طبيب الأسنان د. أنطوني فاخوري
أمراض اللثة قد ينجم عنها مشكلات جمّة من الممكن أن تؤدي إلى سقوط الأسنان وتشوّه الفم

أمراض اللثة متعددة، وقد ينجم عنها مشكلات جمّة من الممكن أن تؤدي إلى سقوط الأسنان وتشوّه الفم، فضلًا عن الألم الذي يعانيه المريض.
للتعرف على أنواع أمراض اللثة والأعراض المصاحبة لها، والأسباب، والعلاجات وطرق الوقاية، التقى "سيدتي نت" طبيب الأسنان د. أنطوني فاخوري، مالك عيادة "Smile To Smile"، فكان الحوار الآتي:


_ ما هي أنواع أمراض اللثة؟
أمراض اللثة تحدث بسبب تراكم البلاك الذي يحوي عددًا كبيرًا من البكتيريا، وتبدأ بالتهاب بسيط لأنسجة اللثة Gingivitis، وإذا ما بقيت من دون علاج تصل إلى درجة متقدمة يطلق عليها اسمParodontite قد تؤدي إلى خسارة الأسنان نتيجة تلف الطبقة التي تغلّفها، وهذه الأمراض قد ترافقها عوامل أخرى تكون سببًا مساعدًا لتراكم البلاك مثل:
- ازدحام الأسنان وترميمها بطريقة خاطئة.
- أجهزة تقويم الأسنان.
- وجود خلل ما في أجهزة الجسم أو تناول أدوية معينة أو غير ذلك، قد تؤدي إلى أمراض اللثة.

_ ما هي الدلائل على وجود التهابات في اللثة؟
في المراحل الأولى قد تكون الأعراض صامتة. وعوامل الالتهابات تشمل:
- نزيف في اللثة خصوصًا عند تفريش الأسنان.
- احمرار اللثة وانتفاخها وحساسيتها الزائدة.
- رائحة كريهة في الفم.
- تغيير ملمس وشكل اللثة.
ومن الممكن رصد تراجع صحة اللثة من خلال ظهور جيوب عميقة عند حدود اللثة والسن، وتفاقم هذه الجيوب وعدم معالجتها، يؤدي إلى تحرك الأسنان وحتى عندئذ إلى خسارتها.

_ ما هي الأسباب التي تؤثر سلبًا على اللثة؟
- التدخين.
- التنظيف الخاطىء للأسنان أو حتى غيابه.
- جفاف الفم والتنفس عن طريق الفم.
- العامل الوراثي.
- العادات الغذائية السيئة، وتناول الأطعمة الغنية بالسكريات والكربوهيدرات وقليلة المحتوى المائي.
- مرض السكري.

_ ما هي سبل الوقاية من أمراض اللثة؟
- تنظيف اللثة والأسنان عند الطبيب مرتين كل عام.
- تنظيف الأسنان بالفرشاة بالطريقة الصحيحة 3 مرات في اليوم، مع الحرص على استخدام غسول فم والخيط السني مرة واحدة قبل النوم.

_ متى يستدعي الأمر التدخل الجراحي؟
في الفم الصحي عمق الجيوب يكون عادة بين 1 - 3 سنتم، وعند التهاب اللثة تصبح هذه الجيوب أكثر عمقًا، أو عندما يكون هناك تلبيسات للأسنان أو تيجان لا تحترم العمق الطبيعي والصحيح لهذه الجيوب.
العملية الجراحية أو جراحة فتح اللثة، تكون ضرورية عند التهاب الجيوب العميقة التي لم تتجاوب مع العلاج التقليدي، وقد تؤدي أحيانًا إلى ظهور الأسنان أكثر طولًا نتيجة ضمور اللثة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X