صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

شكل بطنك يحدد الرجيم المناسب لك

شكل البطن يحدد الرجيم المناسب لك
للتخلُّص من دهون البطن، يجب استهلاك من 20 إلى 30 غرامًا من الألياف، يوميًّا، من خلال تناول الفواكه والخضروات
من الضروري تناول الطعام ببطء
من المُفيد شرب ما يعادل 1.5 ليتر من الماء، للتخلُّص من دهون البطن
للتخلُّص من تراكم الدهون في منطقة البطن، يجب تجنُّب الأطعمة المقلية

تلجأ كثيرات إلى اتّباع أنواع رجيم عدَّة، بغية التخلُّص من "الكرش" والحفاظ على قوام رشيق. ولكن، ما يجهله البعض من النساء أنَّ شكل البطن يُحدِّد نوع الرجيم المُناسب. ولقياس البطن، يجب استعمال شريط القياس، ولفِّه ابتداءً من المنطقة فوق عظمة الحوض مرورًا بالسرَّة، على أن يكون الشريط موازيًا للأرض، من دون شدِّه كثيرًا أو حبس الأنفاس أثناء القياس. وإذا كان تجاوز محيط الخصر 88 سنتيمترًا، فهذا يدلُّ إلى أنَّك عرضة للإصابة بمشكلات صحيَّة.


هناك نوعان من دهون البطن: النوع الأول مركزه تحت الجلد في مناطق عدَّة، ولا سيَّما الأرداف والأفخاذ والبطون. أمَّا النوع الثاني فيُحيط بالأعضاء الحيويَّة، مثل: القلوب والرئات وأجهزة الهضم والأكباد، أو يقع في مناطق البطن والحوض، ويسمَّى بـ"الدهون الحشوية". وهذه الأخيرة تعمل على حماية الأعضاء الحيويَّة. وفي أثناء عمليَّة تكسُّر دهون الطعام، تختلف استجابة الأجسام، فيصعب مثلًا على هذه الأخيرة القضاء على الدهون المشبَّعة (اللحوم ومنتجات الألبان)، في مُقابل سهولة التخلُّص من الدهون غير المشبّعة الأحادية (زيت الزيتون والأفوكادو وأطعمة الأوميغا 3 كالجوز وبذور دوار الشمس والأسماك الدهنية كالسلمون).

1. البطن المستدير


هذا النوع من البطن، لا يُخزِّن الكثير من الدهون جرَّاء الطعام، بل يأتي نتيجة للامتناع عن ممارسة الرياضة أو أي نوع من أنواع الحركة الجسديَّة. وللتخلُّص من دهون البطن المستدير، ينبغي الإكثار من الحركة، مع اختيار الأطعمة الصحيَّة في الرجيم الغذائي، والتوقُّف عن تناول المأكولات الغنيَّة بالسكَّر، والتقليل من تناول الملح لتنجنُّب احتباس الماء.


2. البطن المندفع إلى الأمام


أشارت دراسة أُجريت أخيرًا، إلى أنَّ الضغوط النفسيَّة تؤثِّر سلبًا في شكل البطن؛ حيث يطلق الجسم هرمون الـ"كورتيزول" الذي يحدُّ من إمكان إذابة الدهون، ويتسبَّب بارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم. ولذا، يُنصح بالابتعاد عن تناول الوجبات السريعة، وصنوف أنواع الطعام التي تتسبَّب بالانتفاخ. ومن بين الأسباب الأبرز لتكوُّن هذا النوع من البطن، المشكلات في جهاز الهضم، مثل: تكوُّن الغازات وانتفاخ البطن.


3. البطن المتدلي إلى الأسفل


تُخزَّن الدهون في أسفل البطن، مهما كان وزن الفرد، مع الإشارة إلى أنَّ هذا الشكل من البطن يرجع إلى الضغوط النفسيَّة والجلوس طويلًا والامتناع عن القيام بأي نشاط بدني. ولذا، يُنصح بممارسة الرياضة التي تُساعد في التخلُّص من الضغط النفسي، كما تناول الأطعمة الصحيَّة والمتوازنة في الرجيم الغذائي اليومي.


4. البطن المنتفخ


يترافق تشكُّل هذا البطن عادةً، مع اتّباع عادات غذائيَّة سيئة، أو الدورة الشهرية، أو الافتقار إلى الفيتامينات والمعادن، إضافة إلى تناول الأطعمة المُخمَّرة (المعجنات والحبوب واللحوم مع الصلصات والفاصولياء البيضاء والملفوف والبصل واللفت، إضافة إلى منتجات الحليب والأجبان المخمَّرة).

للتخلُّص من تراكم الدهون في البطن، يُنصح بالآتي:
| شرب ما يعادل 1.5 ليتر من الماء.
| عدم تناول كم كبير من الكربوهيدرات صعبة الهضم (البقول والبروكولي والملفوف).
| استهلاك من 20 إلى 30 غرامًا من الألياف، يوميًّا، والمُتوفِّرة في الفواكه والخضراوات.
تجنُّب تناول الأطعمة الدهنيَّة وتلك المقليَّة.
| مضغ الطعام ببطء.
 

شاركونا تعليقاتكم...

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

X