سيدتي وطفلك /مولودك

حرارة طفلي الرضيع.. كيف تكون؟

استخدام ترمومتر الحرارة حتى تتجنبي حدوث أي ارتفاع في الحرارة
تابعي حرارة الغرفة دائماً واجعيها مناسبة له
حرارة الرضيع

تظل فكرة تدفئة المولود، والحفاظ على حرارته، الشغل الشاغل للكثير من الأمهات، حتى في الصيف الذي لا تنطفئ فيه المكيفات من شدة الحر، هنا يعلو التساؤل: هل صغيري الآن يشعر بالبرد أم أن تدفئته مناسبة؟ 

لأنه لا يستطيع أن يعبر عن شعوره هذا، ستكونين مترددة كثيراً، وتتعاملين معه بالتجارب دائماً، لذا ستقدم لك استشارية الأطفال في أحد مستشفيات الرياض الخاصة الدكتورة نجوى محمود نصائح حول كيفية الاعتناء به لإبقائه دافئاً، حيث قالت: تعاملي مع مولودك على أنه شخص بالغ مثله مثلك، كل ما يحتاجه فقط أن تحسبي عدد القطع التي يرتديها، وقومي بزيادة قطعة أو إنقاص واحدة عنه، بمعنى إذا كنت ترتدين شيئان، عليك أن تجعليه يرتدي ثلاثة أشياء.

ولتؤمني لطفلك الدفء، كل ما عليك فعله هو اتباع الخطوات التالية: 

أولاً: تابعي حرارة الغرفة دائماً، واجعيها مناسبة له ، وتكون بين 18 و22 كأقصى حد.
ثانياً: احرصي على معرفة حرارة مولودك دائماً باستخدام ترمومتر الحرارة؛ حتى تتجنبي حدوث أي ارتفاع في الحرارة.
ثالثاً: بإمكانك أن تعرفي إن كانت الملابس التي يرتديها مناسبة له، وقومي بتدفئته بالحد المطلوب، ولا تعتقدي أنك ستجعلينها خفيفة جداً في الصيف، ودائماً المسي بطنه، فإذا وجدته دافئاً جداً، فقومي بتخفيف قطعة واحدة، وإذا كان بارداً، فأضيفي قطعة ملابس واحدة، وهكذا، واعلمي أن الأيدي والأرجل ليست مقياساً للدفء، فأمر طبيعي أن تكون أطرافه باردة.

اهتمي بوقايته من الشمس إذا خرجت به من المنزل، ولا تنسي القبعة، وانزعيها فور دخوله السيارة أو المركز التجاري أو أي مكان في الظل.
تستطيعين معرفة إذا ما كان متضايقاً من ملابسه إذا بدأ شعره يتعرق أو ظهرت على وجهه بثور كالطفح الجلدي.
اختاري نوعيات ملابس مريحة له ما يجعل حرارة جسمه معتدلة ، واحرصي دائماً على أن تكون القطعة الملامسة لجلده من القطن؛ حتى لا تسبب له حكة، ولتعطيه راحة أكثر.
بإمكانك تجهيز سريره بوضع غطاء قطني تحته، وآخر فوقه، وهذا يكفي.
احرصي على أن تكون ملابسه سهلة الفتح عند تغيير الحفاضات؛ حتى لا تتعثري في كل مرة تغيرين فيها له، وتعرضيه لفترة طويلة هواء المكيف.
لابد أن يستحم طفلك يومياً أو على الأقل يوم بعد يوم، واجعلي المياه معتدلة، وقومي بإطفاء المكيّف، ولا تشغليه إلا بعد ساعة من استحمامه.
لابد أن يخرج مولودك إلى الشمس يومياً، في مكان الظل، واحرصي هنا على ارتدئه القبعة من قماش قطني، لأن الحرارة تبدأ من الرأس، ثم الأطراف. 
بإمكانك وضع يد مولودك تحت إبطك أو بين راحة يدك إن كانت يدك دافئة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X