أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بمناسبة اليوم الوطني سيدتي ومجموعة من الأطفال في رحلة الى المتحف الوطني

سيارات الملك عبدالعزيز
جزء من القطع الموجودة في المتحف
مجسم للمدينة المنورة
مجسم في المتحف الوطني
قطع نحاسية و معدنية كانت تستخدم كعملات
ستار الكعبة
الأطفال أثناء الجولة
مجموعة عملات معدنية من عهد الملك عبدالعزيز

مع احتفالات السعودية بعيدها الوطني ألـ88، يشارك جميع أبنائها في هذه المناسبة بكل بهجة وسرور، ولعل الحب والانتماء للوطن يولد مع كل شخص وينمو في قلبه ليترجم هذا الشعور الثمين على أرض الواقع من خلال خدمة بلده وإعماره. ويعد الأطفال هم نواة المجتمع وثروته، فإن تربوا على حب وطنهم والولاء له فهم سيكونون عماده والركيزة المتينة التي سيقوم عليها.

دبي باركس آند ريزورتس تحتفل باليوم الوطني السعودي


لذا ومن هذا المبدأ يجب أن يعزز الأهل في أبنائهم هذا المفهوم، وينشئوهم عليه، ويعتبر اليوم الوطني هو أفضل مناسبة لبذر ثمار الاعتزاز بالوطن ومحبته ليحصد المجتمع نتائجه مستقبلًا.
سيدتي وبهذه المناسبة مشكورة أصطحبت مجموعة من الأطفال إلى المتحف الوطني في حي المربع بمدينة الرياض، وتعرف الأطفال من خلال هذه الجولة ومن خلال شرح مفصل على أركان المتحف وما تضمه من قطع وتحف أثرية قيمة ونادرة، وأهميتها العلمية والتاريخية، كما استطاع الأطفال خلال هذه الجولة الممتعة أن ينتقلوا من عصر إلى آخر بداية من العصر الحجري وانتقالًا إلى الجاهلي فالإسلامي، ليصلوا في نهاية الرحلة الزمنية إلى عهد تأسيس المملكة، وتعرفوا على مراحل تطورها من خلال ما ضمه المتحف من صور ومجسمات تشهد على ذلك. وأيضًا شاهد الأطفال الركن الخاص بمقتنيات الملك عبد العزيز وبعض من صوره.

غرس الوطنية
المستشارة التربوية "نجلاء ساعاتي" أرشدتنا إلى كيفية زرع الوطنية في نفوس الأطفال، وأوضحت لنا مفهوم الوطنية الصحيح.
مفهوم الوطنية
بداية تؤكد الأستاذة "نجلاء" بأنّ الوطنية ليست فقط احتفال باليوم الوطني، ولبس الأخضر، وإظهار الشغب؛ بل هي الاحتفال كل يوم بطريقة مختلفة تعبر عن حبنا لوطننا، كأن يحرص الطلاب والطالبات على الذهاب إلى مدارسهم وجامعاتهم، ويلتزم الموظف بعمله، ويقوم به بحب ونشاط، وبذلك تصل أهم رسالة من رسائل الحب الوطني إلى أبنائنا وبناتنا والمتمثلة بالشعور بالمسؤولية والواجب تجاه هذا الوطن.
زرع الوطنية في نفوس الأطفال
توضح المستشارة التربوية بأنّ زرع الوطنية وتمكينها في قلوب الأطفال تتحقق من خلال:
1/ محاكة الطفل للأهل في تقديم الاحترام والاهتمام للمكان كالمسجد والمدرسة والحي والشارع وأي مرفق من مرافق الدولة، فيتعلم الطفل كي يحافظ على نظافتها وسلامتها من أي تخريب أو ضرر، فهي تمثل جزءًا من وطنه. كما يُعلّم الطفل كيف يحترم أبناء بلده وكل من يعيش فيه، ويتعامل مع الجميع بذوق وأدب يعكس مبادئ دينه، ويمثّل سلوك مجتمعه.
2/ يجب أن يتحدث الأبوان مع أطفالهما عن جمال وطنهم، ومكانته الإسلامية والعربية.
3/ ذكر بعض النماذج المشرفة لأبناء الوطن، والذين رفعوا اسمه في أغلب المحافل الدولية والعالمية سواء بالعلم أو الفن أو الرياضة.
4/ أن يتعلم الأطفال كيف يوفرون جزءًا من وقتهم وجهدهم لوطنهم سواء من خلال الانضمام لمؤسسة أو جمعية تطوعية، أو القيام بنشاطات فردية تخدم بلدهم.
5/ من المهم أن يربي الأهل أبناءهم على الالتزام والتقيد بالقوانين المفروضة في وطنهم، ففي ذلك أجر وثواب ديني ودنيوي.
6/ يجب أن نغرس في أبنائنا حب الوطن، ونخبرهم أنّ النشيد الوطني ليس فقط نشيدًا نردده كل يوم في الطابور الصباحي في المدرسة؛ بل هو حب وانتماء، ومن المهم أن نفسر لهم معاني النشيد الوطني.
7/ على الأهل أن يزرعوا في الأطفال حب رجال الأمن والجهود التي يقدمونها للمحافظة على أمن الوطن واستقراره، ويخبروا أبناءهم أنّ رجال الأمن ليسوا مصدر خوف إلا لمن خالف القانون وتجاوز الحدود وسعى للتدمير والخراب، وأنهم قوة وأمن لأبناء الوطن الصالحين، وأن المحافظة على أمن الوطن مسؤولية الجميع صغارًا وكبارًا.

فيديو: "دبي مول" يحتفي باليوم الوطني السعودي برقصات ...


نصيحة أم
كان لابد أن نستعين برأي وتجارب بعض الأمهات في هذا الموضوع الهام، لتكون تجربتهنّ نموذجًا لغيرهنّ من الأمهات:
بداية ترى "أم شهد" بضرورة ربط حب الوطن بالإيمان، ومعرفة مدى أهميته من خلال جعل الطفل يتخيل بأنه بعيد عن وطنه.
أما "أم سفانة" فتؤكد على أهمية ربط الانتماء وحب الوطن والدفاع عنه بكل طريقة ممكنة وبكلمات سهلة وبسيطة يستطيع الطفل استيعابها. وأن يعي بأنّ حب الوطن ليس محصورًا في يوم واحد فقط، كما يجب تعليمه ضرورة المحافظة على ممتلكاته العامة.
فيما قالت "أم لينا":" حب الوطن ليس فقط يوم الاحتفال بعيده فقط بل يتمثل بالأعمال التي تعود بالفائدة عليه سواء من الحرص على نظافة مرافقه، أو من خلال الدعاء له، وأيضًا لابد من أن يروي الأهل لأبنائهم قصة تأسيس المملكة وأهم إنجازات ملوكها".

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X