صحة ورشاقة /الصحة العامة

التستوستيرون: كل ما تحتاجون معرفته عن هذا الهرمون

التستوستيرون... هرمون الذكورة

التستوستيرون هو هرمون الجنس الرئيسي لدى الرجال، وهو مسؤول عن تطوير العديد من الخصائص الفيزيائية التي تعتبر عادة ذكرية. تنتج المرأة أيضاً الهرمون بكميات أقل.
يتمُّ إنتاج التستوستيرون، وهو جزء من فئة هرمونية تعرف باسم الأندروجينات، من الخصيتين بعد التحفيز بواسطة الغدة النخامية، التي تقع بالقرب من قاعدة الدماغ، إذ يُرسل إشارات إلى خصيتي الذكر (أو إلى المبيضين) التي تثير شرارة مشاعر الرغبة الجنسية.

دور التستوستيرون في تطور وصحة الرجال
لدى الذكور، يلعب التستوستيرون دورًا مهمًا في سن البلوغ، وهو الوقت الذي يصل فيه الشاب إلى مرحلة النضج الجنسي مع إمكانية التكاثر. وتلاحظ التغييرات التالية عادة خلال هذه المرحلة:
_ نمو العضو الذكري والخصيتين.
_ نمو شعر الوجه والعانة والجسم.
_ ثخن الصوت.
_ تصبح العضلات والعظام أقوى.
_ زيادة الطول.


وبعد البلوغ ، يساعد التستوستيرون على تنظيم الوظائف الجسدية التالية:
_ إنتاج خلايا الدم الحمراء.
_ تعزيز كثافة العظام.
_ توزيع الدهون.
_ قوة العضلات والكتلة.
_ شعر الوجه والجسم.
_ إنتاج الحيوانات المنوية.
_ الرغبة الجنسية.


_ ماذا يحدث عندما تكون مستويات التستوستيرون منخفضة؟
تنخفض مستويات التستوستيرون تدريجياً لدى الرجال، كجزء طبيعي من الشيخوخة. وبحلول سن الخامسة والأربعين، يبدأ التراجع بحوالي 1 في المائة سنوياً، وفقا لبحث نشر في مجلةClinical Endocrinology & Metabolism، ولكن من غير المقبول بدء انخفاض المستويات في الثلاثينيات من عمر الرجل.
تؤثر عوامل نمط الحياة أيضًا على إنتاج التستوستيرون، بما في ذلك ممارسة الكثير من الرياضة أو عدم إتباع نظام غذائي صحي.


_ كيف يمكنك معرفة ما إذا كانت مستويات التستوستيرون عالية أو منخفضة أو عادية؟
يمكن أن يطلب الطبيب إجراء فحص دم لمعرفة ما إذا كانت مستويات هرمون التستوستيرون من ضمن المعدل الطبيعي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


_ ما هو انخفاض التستوستيرون؟
في بعض الحالات ، قد ينتج انخفاض التستوستيرون المعروف أيضًا باسمLow T عن حالة طبية تعرف بإسم قصور الغدد التناسلية، والتي تحدث عندما لا ينتج الجسم كميات طبيعية من الهرمون- عادة حين يكون هناك مشكلة في الخصيتين أو الغدة النخامية.
تختلف أعراض ما يسمى Low Tاعتماداً على سبب المشكلة والعمر عند حصوله.
لدى الرجال ممن هم في منتصف العمر وما بعده ، قد تشمل الأعراض:
_ انخفاض الطاقة والمزاج المكتئب.
_ اضطرابات النوم.
_ انخفاض الرغبة الجنسية.
_ مشاكل في البدء أو الحفاظ على الانتصاب.
_ انخفاض عدد الحيوانات المنوية.
_ فقدان العضلات وقوة العظام.
لن يعاني جميع الرجال الذين لديهم هرمون تستوستيرون منخفض العمر من كل الأعراض. يمكن أن تحدث مشاكل مرتبطة بالطاقة والنوم والحالة المزاجية أيضًا بسبب مشكلات أخرى، مثل الآثار الجانبية للأدوية أو الاستخدام المفرط للكحول.

_ كيف يقوم الأطباء باختبار وتشخيص قصور الغدد التناسلية؟
يتم تشخيص قصور الغدد التناسلية (بالإضافة إلى هرمون التستوستيرون المنخفض المرتبط بالعمر) عبر اختبارات الدم التي تقيس مستوى هرمون التستوستيرون في الجسم. توصي جمعية الغدد الصماء بإجراء اختبار انخفاض الهرمون المشكوك فيه بفحص التستوستيرون الإجمالي.

_ ما هي الخيارات العلاجية إذا كانت مستويات التستوستيرون منخفضة؟
العلاج ببديل التستوستيرون حالياً معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية فقط للرجال الذين تمَّ تشخيص إصابتهم بسرطان الغدد التناسلية، ولكن تمَّ وصفه أيضًا خارج نطاق الرجال كبار السن على أمل أنه سيحسّن من الرغبة الجنسية. إنَّ إستخدام علاج التستوستيرون شائع بشكل متزايد في الولايات المتحدة، حيث يتلقى أكثر من 2 مليون رجل العلاج. ومن الجدير ذكره أنّ التستوستيرون متوفر في أشكال مختلفة، بما في ذلك الموضعية مثل الجل والكريمات، والرقع، والحقن، والكريات التي يتمُّ وضعها جراحياً مباشرة تحت الجلد.


_ ما هي الآثار الجانبية لعلاج بديل التستوستيرون (TRT)؟
لم يتم التحقق بعد من الآثار المحتملة على المدى الطويل لعلاج TRT ، ولكن هناك أدلة علمية تشير إلى أنه قد يكون له تأثير على صحة القلب والأوعية الدموية ، وسرطان البروستاتا والثدي، واضطرابات النوم، مثل توقف التنفس أثناء النوم.
يجب على الأشخاص الذين يتناولون هرمون التستوستيرون التماس العناية الطبية على الفور، إذا ظهرت أعراض نوبة قلبية أو سكتة دماغية ، مثل:

_ ألم في الصدر.
_ ضيق أو صعوبة في التنفس.
_ ضعف في جزء واحد أو جانب واحد من الجسم.
_ إصدار كلام غير واضح.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X