أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نجاح أول جراحة في العالم لتقويم العمود الفقري

الطفل ووالدته
بعد العملية
في المستشفى

بعد معاناة كبيرة نتيجة انحناء في عموده الفقري، خضع طفل بريطاني 9 سنوات، إلى جراحة تقويمية في العمود الفقري تكللت بالنجاح، ليكون بذلك أول طفل في العالم يخضع لهذه الجراحة.

وطبقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عانى الطفل “كونور ديميتريو”، من انحناء كبير في عموده الفقري، أثّر على رئتيه، بشكل مباشر، كما جعله يعاني من صعوبة في المشي.
وخضع الطفل لجراحة تقويمية، استغرقت 8 ساعات، حيث تضمنت إدراج 6 قضبان متوازنة موازية للعمود الفقري.

وبعد 9 أشهر من العملية أصبح “كونور”، قادرًا على ممارسة حياته بشكل طبيعي، حيث سمح له الأطباء بالقفز والركض والسباحة وممارسة كرة القدم بعدما انخفض انحناء عموده الفقري 46 درجة.

وقالت والدة الطفل، وتدعى “ميكايلا”، إنه يملك الآن نظام قضبان مزدوج، يسهم في تقويم انحناء عموده الفقري، كما يساعده على الحياة والنمو بشكل صحي.

وتفتح عملية “كونور” المجال أمام سلسلة من العمليات الجراحية، لـ19 طفلاً آخرًا في 3 مستشفيات في المملكة المتحدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X