أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فتاة بريطانية تعلن خطبتها من «شـبــح» بعد أن وقعت في حبه

البريطانية أميثست ريلم
ريلم من لقائها التلفزيوني
حب حياتها الشبح التقت به في أستراليا
تدعي خطبتها من شبح

قد يعتبره البعض أنه أمر مخيف، والآخر بأنه أمر مضحك، وفريق ثالث قد يسخر قائلاً أن هذه الفتاة الإنجليزية، تحاول لفت الانتباه إليها فقط، وبغض النظر عن كل ما سبق، لكن يبدو بأن «أميثست ريلم»، البالغة من العمر 30 عاماً، مقتنعة للغاية بقصتها مع الأشباح، إلى الدرجة التي أعلنت فيها مؤخراً، بأنها ارتبطت بـ«شبح» خلال رحلة عمل لها في أستراليا وتطورت علاقتهما إلى «حــب»، حتى أنها تقول بأنها «وجدت حب حياتها».
وبحسب «سكاي نيوز»، فإن المرأة الإنجليزية «أميثست ريلم»، المنحدرة من مدينة «برستل»، تزعم أنها أقامت علاقات حميمية مع أكثر من 20 شبحاً طوال حياتها بدءاً من أيام مراهقتها، والآن تدعي بأنها عثرت أخيراً على «حبها». وفي حوار لـ«ريلم»، أجرته مع برنامج «آي تي في ذيس مورنينغ»، قالت بأنها شعرت بوجود «الشبح الحب» على متن الطائرة التي كانت فيها، مضيفة «لم أصدق الأمر في البداية.. كنت أعتقد أن الأشباح تستقر في مكان واحد».
وأوضحت «ريلم» خلال لقائها أنه: «حدث هذا قبل تسعة أشهر، وتطورت الأمور كثيرًا حيث أرغب الآن في الزواج منه وولادة طفل شبح». وتابعت: «عرض علي الزاوج الأسبوع الماضي حين كنا في رحلة إلى كهف ووكي هول في إنجلترا، لم يجلس على ركبتيه لأنه لا يملكها، لكنني سمعته يتكلم لأول مرة». كما ذكرت «ريلم» أن الأشباح يتميزون بحبهم الحقيقي وحنانهم الزائد عن الرجال العاديين، مشيرة إلى أن «الاختلاف الوحيد هو أننا لا نستطيع رؤيتهم.. لكننا نشعر بهم».

المزيد من أخبار أسرة ومجتمع

X