أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

العثور على لوحة «بيكاسو» الشهيرة التي اختفت فيما يُعرف بـ«سرقة القرن»

مكان فارغ كان لإحدى اللوحات المسروقة
متحف كونستال في روتردام
لوحة تيت دارلوكان لبيكاسو
من خارج المتحف
الفنان الإسباني الشهير بابلو بيكاسو

أخبار سارّة أفاد بها الإدعاء العام الهولندي، عن أكبر عملية سرقة لوحات فنية في العصر الحديث، والتي يُطلق عليها اسم «سرقة القرن»، بأنهم تمكنوا من العثور على لوحة يعتقدون بأنها هي لوحة «تيت دارلوكان» للفنان الإسباني الشهير «بابلو بيكاسو»، والتي كانت قد سرقت خلال العام 2012، من متحف «كونستال» في مقاطعة «روتردام» جنوب هولندا، حيث قالوا بأنها ظهرت مؤخراً في رومانيا.
ويُشار إلى أن «سرقة القرن» هذه، والتي تعد السرقة الأكبر للوحات فنية بالعصر الحديث وأكثرها إثارة، وقعت عندما تمكن عدد من اللصوص من سرقة 7 لوحات عالمية شهيرة، تبلغ قيمتها عشرات ملايين الدولارات من متحف «كنونستال»، وإلى جانب لوحة «بيكاسو» المذكورة، هناك لوحات لفنانين عالميين مثل «مونييه» و«ماتيس» وغيرهم.
وفي تلك الحادثة الشهيرة، والتي أثارت جدلاً عالمياً واسعاً، تم اتهام رجل من رومانيا باقتراف هذه السرقة الكبيرة، بالتعاون مع عدد من الأشخاص خلال العام 2013، إلا أنه لم يتم العثور على أي لوحة من اللوحات السبع المسروقة، حيث يعتقد الخبراء الرومانيون، بأن ثلاث لوحات منها على الأقل، قام اللصوص بإحراقها بقصد إخفاء أي دليل على جريمتهم.
وفي بيان رسمي أصدره الإدعاء العام الهولندي مؤخراً، أوضح بأن ممثلي الإدعاء المختصين بمكافحة الجريمة المنظمة، يعملون في الوقت الحالي بدءاً من يوم السبت الماضي 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2018، على التحقيق في ملابسات العثور على اللوحة الموقعة من «بيكاسو»، والتي يبلغ ثمنها قرابة الـ 800 ألف يورو، أي ما يعادل تقريباً 913 ألفاً و440 دولار أمريكي، حيث يجري التحقيق في مقاطعة «تولسيا»، كما أضافوا أنه يجري التحقق من حقيقة اللوحة إن كانت الأصلية أم نسخة مزورة عنها.
وأضاف ممثلو الإدعاء، أن اثنين من المواطنين الهولنديين، كانا قد وصلا إلى السفارة الهولندية في العاصمة الرومانية «بوخارست» ومعهم اللوحة، قائلين إنهم وجدوها في المقاطعة الواقعة في جنوب شرق رومانيا، ولم يتم الإعلان حتى هذه اللحظة، إن كانت هي لوحة «تيت دارلوكان» للفنان الإسباني الشهير «بابلو بيكاسو» الحقيقية أم لا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X