أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وفاة طفلة غرقًا في مسبح استراحة بمكة

الأطفال لا يعوون حجم المخاطر التي تحيط بهم، وقد يدفعهم الفضول وحب الاستكشاف إلى تعريض حياتهم للخطر، لذا يجب على الأهل أن يكونوا أكثر حرصًا واهتمامًا ورعاية لهم، وتحديدًا عند تواجدهم خارج المنزل؛ حتى لا يفجعوا بهم كما حدث مع عائلة في مكة؛ حيث فقدت الأسرة طفلتهم البالغة من العمر قرابة أربع سنوات بعد أن غرقت بأحد المسابح في وادي نعمان.
أما تفاصيل الحادث المأساوي فوقع أثناء اجتماع العائلة للتنزه بإحدى استراحات وادي نعمان، وعلى غفلة من الأهل تسللت الطفلة دون أن يشعروا، ومرت من بين حواجز المسبح الحديدية، وسقطت داخله، وظلت تتخبط حتى غرقت.
وبعد فترة من الزمن افتقدت الأسرة الطفلة، وبالبحث عنها عثر عليها في المسبح من دون أي حركة لتعم بعدها حالة من الصراخ والهلع بين الحضور، وتم انتشال الطفلة من المسبح، لكن بعد أن فارقت الحياة.
يُذكر أنّ الطفلة المتوفاة هي وحيدة أمها، وذهبت برفقة أسرتها دون مرافقة الأم، لتتلقى الأخيرة خبر وفاتها وهي في المنزل.
يشار إلى أنّ الجهات الأمنية باشرت الموقع، وتولى مركز شرطة العزيزية التحقيق في الحادثة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X