أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

"ناسا" تُطلق أول مسبار آلي لكشف أسرار كوكب المريخ

مسبار آلي على المريخ
كوكب المريخ
ناسا

أطلقت وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" أول مسبار آلي إلى كوكب المريخ تمّ تصميمه لدراسة أعماق كوكب بعيد، ليلامس أرض الكوكب يوم الاثنين، في ختام رحلة مدّتها 6 أشهر.

وبحسب "رويترز" فسيهبط المسبار "إنسايت" في أرض ترابية تتخللها الصخور على سطح الكوكب الأحمر، في نحو الثالثة عصراً بتوقيت شرق الولايات المتحدة (الساعة 20:00 بتوقيت غرينتش)، بحسب ما هو مقرر، بعد أن قطع 548 مليون كيلومتر في رحلته من الأرض.

وإذا سارت الأمور وفق الخطة، فسيخترق المسبار السماء الوردية للكوكب بسرعة 19 ألفاً و310 كيلومترات في الساعة، لكن سرعته ستقلّ في رحلة هبوطه إلى سطح الكوكب، ومسافتها نحو 124 كيلومتراً، بفعل الاحتكاك بالغلاف الجوي، ومظلة هبوط عملاقة وصواريخ كابحة. ولدى ملامسته سطح الكوكب بعد نحو ست دقائق ونصف من ذلك، لن تزيد سرعته على ثمانية كيلومترات في الساعة.

عندها، سيتوقف المسبار الذي أطلق من كاليفورنيا في مايو 16 دقيقة إلى أن يستقر الغبار حول موقع الهبوط، قبل نشر ألواحه الشمسية أسطوانية الشكل لتوليد الطاقة.

ويرغب فريق التحكم التابع لوكالة "ناسا"، ومقره قرب لوس أنجلوس، في تلقي التأكيد الإلكتروني على الوصول الآمن للمسبار فور حدوثه من خلال أقمار صناعية مصغرة أطلقت بصحبة "إنسايت".

ويُعتبر المسبار أول مسبار مخصص لكشف أسرار ما تحت سطح كوكب المريخ وسيقضي 24 شهراً، أي ما يساوي عاماً مريخياً واحداً، في الحفر في أعماق الكوكب، واستخدام الفحص السيزمي، بحثاً عن معلومات تساعد على معرفة كيف تشكل المريخ، وأصل الأرض، وغيرها من الكواكب الصخرية في المجموعة الشمسية الداخلية قبل أكثر من 4 مليارات سنة.

ويتوقع خبراء الفضاء رصد ما بين 10 زلازل و100 زلزال خلال فترة البعثة، وهي مهمة معقدة لجمع بيانات تساعدهم في استنتاج عمق وكثافة وتكوين الكوكب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X