اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

سعاد الصباح: نضوج الحركة الفنية في الكويت تجاوز حاجزي الزمان والمكان

3.JPG
الشيخة الدكتورة سعاد الصباح خلال افتتاح المعرض
أكدت الشيخة الدكتورة سعاد الصباح أهمية تسليط الضوء على ابداعات الفنانين الكويتيين والعرب لاثراء وتطوير الحركة الفنية والتشكيلية في الكويت التي شهدت نضجا ملحوظا تجاوز حاجزي الزمان والمكان. وقد جاء ذلك في تصريح لها على هامش افتتاح معرضي (الخط العربي) أحد فعاليات (ملتقى سعاد الصباح للخط العربي) و(ابداعات المغتربين..الدكتور عبد الغني العاني) وتكريم المشاركين في الملتقى.

وقالت الصباح إن الحركة الفنية التشكيلية بشكل عام وفنون الخط العربي شهدت تطورات فنية استمدت هويتها من البيئة المحلية والعربية. وأوضحت أن الكلمات تبدأ من تجميل الحرف وتحسين الخط مشيرة إلى أنه في هذا المعرض جاء الفنانون العرب ليجتمعوا لاحياء لغة الضاد بعد أن تطور الخط العربي من مجرد كتابة الى حروف ناطقة ولوحات فنية تشكيلية باللون والصورة.

ودعت الى ضرورة الاهتمام بالخط العربي والخطاطين من خلال تشجيعهم على اقامة المعارض المتخصصة في فن الخط العربي الذي يعد من أجمل خطوط لغات العالم حيث يتميز بجمال هندسي وزخرفي يمثل الهوية العربية والاسلامية مع ابراز اهمية هذا الفن الراقي.

من جانبه قال رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية عبد الرسول سلمان إن للدكتورة سعاد الصباح دورا متميزا في دعم ورعاية المعارض والملتقيات والبيناليات المتنوعة التي تقيمها الجمعية على مدار العام ومنها احتضان 20 خطاطا عربيا يعرضون 100 لوحة بواقع خمس لوحات لكل خطاط. وأشار سلمان الى أن لكل خط اسلوبه واتجاهاته سواء الكوفي او النسخ والرقعة والديواني والفارسي بالاضافة الى الخطوط التي تتميز بالزخرفة الاسلامية.