أزياء /أخبار أزياء

لقاء مع المغربية هناء المرابط: عازفة الكمان التي تصمم القفاطين و تغني الطرب الأندلسي

هناء خلال مشاركتها في إحدى التظاهرات
المصممة و عازفة الكمان هناء المرابط
المصممة هناء مع إحدى العارضات
تصاميم هناء المرابط
المصممة هناء مع إحدى العارضات
هناء خلال مشاركتها في إحدى التظاهرات

هناء المرابط مصممة أزياء مغربية شابة، تشق طريقها في عالم التصميم بخطوات ثابتة مدروسة وبعشق عميق لمجال الأزياء وخاصة القفطان المغربي، نشأت المصممة والفنانة هناء المرابط في بيت يعشق فن التصميم والخياطة بمدينة طنجة،تعشق كل ما هو مغربي أصيل، فهي تصمم القفطان الأزياء تمزج بين ما هو عصري و تقليدي ، كما انها عاشقة للطرب الأندلسي تغني ضمن فرقة أبناء وبنات زرياب، بالإضافة إلى أنها عازفة كمان.

*كيف قادتك الموهبة لأن تصبحي مصممة أزياء؟
-منذ وعيت وأنا بين الأثواب و المقص و أدوات الخياطة، لا أتذكر متى أحببت الخياطة و تعلمتها، فجدتي و خالاتي و أمي كلهم "معلمات د الخياطة" و بيت جدتي كان "دار المعلمة". أنا الآن أحاول أن أبدع في هذا الفن الذي أعشقه. شجعتني أمي على إكمال المسيرة، والحصول على دبلوم متخصص، فدرست في معهد تصميم نماذج الأزياء و نجحت بتفوق.

* كيف تختارين القماش لتصاميمك، و ما دوره ونوعيته في عملية التصميم؟
-للقماش دور كبير في جودة و جمالية التصميم، بحيث أختار القماش الذي يتناسب و يبرز فكرة التصميم ، غالبا ما أختار القماش قبل التصميم نفسه ، حيث أن اختيار نوع القماش هو واحد من قرارات التصميم.

*هل هناء المصممة غيرت هناء العازفة والمطربة هل يمكن أن تحدثينا عن مسارك الموسيقي والفني؟
-دون الابتعاد عن مجال الفن أزاول واحدة من هواياتي المفضلة ألا و هي الغناء و دراسة الموسيقى، أعزف على آلة الكمان و منشدة مع فرقة أبناء و بنات زرياب منذ 6 سنوات ، كما شاركت مع الفرقة في عدة تظاهرات و مهرجانات و تلفزيونات و راديوهات بصفة محترفة داخل و خارج المغرب .

*من أين تستوحين أفكار تصاميمك؟ وما هي مميزات المصمم المحترف؟
* أفكاري مستوحاة من تصاميم القفطان المغربي القديم ، و أضيف لمستي الخاصة التي أستوحيها من الطبيعة بانسجام ألوانها .. و في مخيلتي يحضر اللباس التقليدي الأوروبي القديم ، و مزجه مع القفطان المغربي هي فكرتي المستقبلية التي أطمح أن أطبقها و أقيم عرضا استثنائيا . وأؤكد هنا أن الانضباط الدائم و ممارسة الهواية بشكل مستمر و ليس حسب توقيت الإلهام أو حسب الحالة النفسية و المزاجية ؛ فالمواظبة على التصميم هي غذاء الموهبة ، وهي من أهم مميزات المصمم الناجح. كما أن الاهتمام بكل تصميم وإبداعه بنفس الجودة العالية من العمل و الدقة والبراعة بغض النظر عن حجم التصميم . أيضا الاهتمام بالتفاصيل والتجديد في كل تصميم برقي وإبداع.

*افتتحت "بوتيك هنا موض"، حدثينا عن مشروعك؟
- فور تخرجي سنة 2016 ، افتتحت "بوتيك هنا موض"، وهو أيضا العلامة التجارية لتصاميمي، بتشجيع من أمي التي اغتنم هذه الفرصة لأقدم لها جزيل الشكر على جهودها ، فهي لا تبخل علي بتضحياتها من اجلي ومن اجل نجاح المشروع، اعتبر ها نصفي الثاني فنحن نشتغل كثنائي. أود هنا ان أشير أيضا إلى انني أشتغل أيضا على تصاميم رجالية و أحاول أيضا من خلالها ربط الماضي بالحاضر والمزج بين مختلف الثقافات.

*و إلى ماذا تطمح هناء؟
-طموحي الاستمرار في المشاركة في الأحداث المهمة للوصول إلى الشهرة و العالمية، وترك بصمة خاصة بي في عالم التصاميم والأزياء. وأيضا تقديم عرضين في السنة من توقيعي محليا و دوليا لكي يكون لي موعد مستمر مع محبي القفطان المغربي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X