أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طفل الأمير هاري القادم.. هل سيبني صداقة ميغان مع كيم كارداشيان؟

ميغان ماركل وكارديشيان
كارديشيان
ميغان و كارديشيان

كشف تقرير جديد أن طفل، ميغان ماركل، ربما سيغدو السبب في أن تصبح دوقة ساسيكس ونجمة تلفزيون الواقع، كيم كارداشيان، "صديقتين مقربتين".
وتخطط كارداشيان لتقديم هدية غير عادية لميغان، تأمل من خلالها أن تصبح مقربة من العائلة المالكة بشكل رسمي.
ووفقاً لمصدر مقرب من كارداشيان، فإنها عازمة على إثارة إعجاب ميغان بشيء غير عادي مثل "مجوهرات من الماس للطفل".
وبحسب موقع "RadarOnline"، فإن "ولادة الطفل الملكي هي الوقت المثالي بالنسبة لها لتذكير ميغان وهاري بأنها، وزوجها كايني ويست، شخصيتان مخلصتان. وتتطلع كيم إلى التميز عن جميع المشاهير الآخرين بشيء مثير للإعجاب حقا".
وأضاف "لقد كانت كارديشيان تبحث عن كل شيء، من المجوهرات الماسية للأطفال إلى الديكورات الكريستالية لحجرة نوم الطفل، إلى مصممي ملابس الرضع".
وقال مصدر مقرب من كيم ان "كارديشيان مقتنعة بأنها ستكون هي وميغان أفضل الأصدقاء في يوم من الأيام".
وفي 15 أكتوبر الماضي، أعلن قصر كنسينغتون أن الأمير هاري (34 عاما)، وميغان ماركل (37 عاما)، ينتظران أول طفل لهما في الربيع.
ولكن، عندما تحدثت ميغان إلى بعض المتابعين الملكيين في خدمة كنيسة عيد الميلاد في ساندرينغهام، ألمحت إلى أنها يمكن أن تستقبل طفلها قبل ذلك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X