أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

أمسيات الفنون الشعبية تستقطب الجمهور البحريني

حفلة دار الرفاع
حضور واسع
فرقة قلالي
دار الرفاع
عرض تراثي
تقدم فرق الفنون الشعبية البحرينية، وضمن برنامج هيئة البحرين للثقافة والآثار أمسيات فنية متنوعة، تعرّف من خلالها الحضور على الفنون الشعبية المحلية بوجهٍ عام، وفن الفجري بوجهٍ خاص، باعتباره من أبرز الفنون التي تمثل جزءًا مهمًا من الثقافة المحلية غير المادية.
وفي حفلتها الأخيرة في دار المحرق والتي لاقت حضوراً واسعاً، أمتعت فرقة دار إسماعيل دوّاس الحضور، واصطحبتهم في تجربة سماعية استحضرت من خلالها أنماطًا من ذاكرة الفنون الشعبية البحرينية والخليجية، بينما شدت فرقة شباب قلالي في باب البحرين الحضور إلى الوقوف لمتابعة الفرقة التراثية.
وتقدم هيئة الثقافة أمسيات دورية في كل من دار المحرق، ودار الرفاع. وتهدف الهيئة من خلال تلك الأمسيات إلى توثيق التراث الثقافي غير المادي لمملكة البحرين، كما توفر كل من دار المحرق ودار الرفاع مساحاتٍ خاصة لاحتواء برامج التدريب وورش العمل ومحاضرات ذات العلاقة، وتستضيفان فعالياتٍ ثقافيةٍ دورية تعرّف الجمهور المحلي بالفنون الشعبية التي اشتهرت بها مملكة البحرين.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X