أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حولت زميلتها لـ «درع بشري» لتحمي نفسها من طعنات لصّ مسلح

لحظة دخول اللص المُلثم
احتمت بزميلتها وحولتها لدرع بشري
طعنها وتركها تنزف
لحظة هجوم اللص على الموظفة بالسكين

الظروف الصعبة والطارئة، كفيلة بأن تُظهر لنا معادن أصدقائنا أو زملائنا وحقائقهم، فعند الشدائد، الصديق الحقيقي هو من يحول نفسه لـ«درع» حتى يحمينا، إلا أن موظفة في أحد المتاجر في تايلاند، أثبتت عكس ذلك تماماً، وذلك عندما قامت هي بتحويل زمليتها لـ«درع» بشري حتى تحتمي بها من هجوم أحد المسلحين.

وبحسب ما نقله التلفزيون المركزي الصين «سي سي تي في CCTV»، فإن الحادثة البشعة التي التقطتها كاميرات المراقبة، والتي انتشر مقطع الفيديو الخاص بها بشكل واسع في تايلاند وأثار جدلاً كبيراً، كانت قد وقعت في مقاطعة «سيدا ناخون راتشاسيما»، التي تبعد قرابة الـ 260 كيلومتراً عن العاصمة «بانكوكو»، ويُظهر الفيديو قيام لــصّ ملثم ومسلح يحمل سكيناً، باقتحام أحد المتاجر في المقاطعة، حيث شرع لحظة دخوله إلى تهديد الموظفتين العاملتين في المتجر، وبعد أن قام بسرقة ما يريد، حاول أن يقوم بطعن إحدى الموظفتين.


الموظفة التي بدأ اللص الملثم والمسلح بمحاولة طعنها، والتي لم يتم الكشف عن هويتها، قامت على الفور بالاحتماء بجسد زميلتها التي تدعى «ماناسان تونغتالا»، واستخدمت الأولى جسد زميلتها كـ«درع بشري» حتى تتلقى الطعنات عنها، حيث بالفعل تلقت «تونغتالا» بدورها الطعنات التي كادت تكون قاتلة، حيث تسببت لها بجراح خطيرة.

المجرم المجهول، الذي كان يرتدي قميصاً أسود بأكمام طويلة، وقناعاً لإخفاء وجهه، هرب على الفور من المتجر بعد أن سرق ما سرق، راكباً دراجته النارية التي لم تكن تحمل لوحة أرقام، وتاركاً «تونغتالا» تنزف بشدة، قبل أن تأتي النجدة ويتم نقلها إلى أقرب مستشفى، حيث كانت في حالة صحية حرجة، قبل أن يتم تقطيب جراحها وإنقاذها من الموت. أما اللصّ فهو إلى هذه اللحظة لا يزال فارّاً من قبضة الشرطة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X