أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أفاعٍ سامّة وتماسيح مفترسة في شوارع أستراليا.. والسلطات تحذر

أفعى ضخمة على سطح أحد المنازل
تمساح في الشارع بعد الفياضانات
جراء الفيضانات الأخيرة التي ضربت ولاية كوينزلاند
دعت السلطات إلى إبلاغ الجهات المختصة
انتشار الأفاعي في الطرقات مع الفياضانات الأخيرة
كما حذرت السلطات من الزواحف المفترسة أيضاً
قد يصادف الأستراليون التماسيح في أي مكان

يعاني الأستراليون بسبب طبيعة بلادهم، والكائنات الحية التي تشاركهم العيش فيها، من خطر الزواحف المفترسة والحشرات السامّة، وهذا خلال الأيام العادية، إذ أنه في الوقت الذي قد نرى فيه نحن أمام بيوتنا قططًّاَ أو كلاباً ضالة بشكل يومي على سبيل المثال، فهم يرون أفاعٍ خطرة وتماسيح وسحالٍ عملاقة. ولكن الأمر يزداد سوءاً خلال هذه الفترة، بعد أن حذرت السلطات من ظاهرة زحف الأفاعي والتماسيح مع مياه الفيضانات التي تجتاح عدة مناطق من ولاية «كوينزلاند».
وبحسب ما نشره موقع «روسيا اليوم»، فقد أتى هذا التحذير بعد رصد عشرات الأفاعي السامّة وهي تسبح في أحياء مدينة «تاونزفيل Townsville»، التي تقع في الساحل الشمالي الشرقي لأستراليا في ولاية «كوينزلاند»، كما دعت السلطات إلى ضرورة أخذ الحذر جيداً، بسبب انتشار الزواحف المائية في أماكن غير مألوفة سابقاً.
وحذرت وزارة البيئة الأسترالية بشكل خاص، من وصول التماسيح إلى مناطق غير مسبوقة مع تراجع مياه الفيضانات، لتظهر في سدود وبحيرات المزارع الخاصة، وحتى في الطرقات والشوارع العامة أيضاً. حيث أكدت الوزارة على ضرورة الابتعاد عن هذه الزواحف الخطيرة عند مصادفتها، والاتصال بطواقم الطوارئ على الفور حتى تقوم بإجراءاتها بهذا الخصوص.
وفي السياق نفسه، تم تحذير السكان أيضاً، من احتواء مياه الفيضانات على مواد ملوثة وضارة، من مياه المجاري غير المعالجة في ولاية «كوينزلاند». وكانت مياه الفيضانات قد غمرت مؤخراً مساحات واسعة من مدينة «تاونزفيل Townsville»، بعد أن فتحت السلطات بوابات سد نهر «روس Ross»، إثر هطول أمطار غزيرة أدت لامتلاء السد وتخزينه أكثر مما يحتمل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X