أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بالصور.. عراك بـ«السكاكين» يوقع 7 إصابات خطيرة في أحد مطاعم لندن

المطعم الذي وقع فيه العراك
استخدموا السكاكين
استخدموا الكراسي والسكاكين
مطعم داوات غرب لندن
بالأيدي والسكاكين
لم تعرف إلى الآن أسباب العراك
أصيب 7 أشخاص في العراك
كان شجاراً دامياً
الشرطة اعتقلت اثنين منهم
من أمام المطعم غرب لندن

بالسكاكين، بالكراسي، بأي شيء يقع تحت أيديهم، هذه هي الأسلحة التي استخدمها عدد من الرجال خلال عراك خطير وعنيف في أحد مطاعم العاصمة البريطانية لندن، وعلى الرغم من أنه لم يوقع أي قتلى – مع أنه كاد – إلا أن هذا العراك أوقع عدداً من المصابين بإصابات متباينة بين الخطيرة والخفيفة. وذلك وفق ما نقله موقع «سكاي نيوز» عن وسائل إعلام بريطانية.


ونقلاً عن صحيفة «ذي ميرور» البريطانية الشهيرة، فقد وقع هذا العراك العنيف، الذي كانت السكاكين هي أسلحته الرئيسية، في مطعم يدعى «داوات»، في منطقة «برودواي» غرب العاصمة لندن، وبحسب شهود عيان كانوا في المطعم حينها، فقد وقع في حوالي الساعة 11 صباحاً، ورغم أنه لم يُسفر عن أي ضحايا، إلا أنه خلّف إصابة 7 أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة.


ونشرت الصحيفة البريطانية، مقطع فيديو مصوراً، كانت قد التقطته سيدة كانت بواسطة هاتفها النقال، متواجدة في المطعم لحظة اندلاع العراك، ويُظهر الفيديو عدداً من الرجال الغاضبين الذين يتشاجرون فيما بينهم؛ إذ كانوا في بداية الأمر، يرمون الكراسي على بعضهم، قبل أن يتحول الشجار إلى أكثر دموية وعنف عندما شرعوا باستخدام الأيدي والسكاكين.


وذكرت السيدة لوسائل الإعلام المحلية، أن ما حدث في المطعم أجبرها هي وعدد من الزبائن على الاختباء في أماكن مختلفة، أو محاولة الخروج من المكان، وأضافت السيدة قائلة: «لقد بدأ الأمر بشجار بسيط وبعض التلاسن من هنا وهناك، ثم بدأوا يتعاركون مثل الحيوانات. لقد شعرنا برعب شديد، كان الأمر بمثابة كابوس شاهدناه مباشرة بأعيننا».


وبحسب صحيفة «ذي ميرور»، أنه إلى هذه اللحظة، لم تتم معرفة الأسباب الحقيقية، التي أدت إلى اندلاع هذا العراك العنيف. ومن جهتها، قالت الشرطة البريطانية، إنها تمكنت من إلقاء القبض على شخصين اثنين على خلفية الحادث، مضيفة أن البحث جارٍ عن أشخاص آخرين شاركوا في العراك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X