سيدتي وطفلك /مولودك

طفلك في الشهر الثالث عشر يفهم تعليماتك ولا ينفذها

طفلك في الشهر الثالث عشر
لا يتكلم كثيراً لكنه يفهم ما تقوله الأم ولا يطيع بعضها

هاهو طفلك الصغير، وقد تفتح العالم أمامه وأصبح أكثر حباً للاستطلاع، سعادته في أنه يتحرك وحده ويشرب في كوبه الخاص.. وإن كان يحن لزجاجة اللبن، هاهو وقد استجمع شجاعته، ويحاول أخذ الخطوة الأولى لينتقل من مكان إلى مكان، بهذه الحيوية يرسم طفلك ملامحه الجميلة. عن مظاهر نمو أخرى.

 يحدثنا الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال

تقل شهية الطفل ويقل شعوره بالجوع؛ نظراً لهبوط معدل النمو في الوزن عن السنة الأولى، الأمر لا يستدعي القلق؛ فلا تتدخلي في توفير احتياجاته الغذائية، فالطبيعة والفطرة تجعلانه يختار الأنواع التي يحتاجها جسمه.

في مقدور طفلك أن يتناول وجباته مشاركة مع سائر أفراد الأسرة، ويجب تشجيعه على ذلك، وله الحق في التصبيرة طوال فترة اليوم؛ وهي تناول كميات صغيرة من أنواع معينة من الأغذية بين الوجبات، يأكلها في منتصف النهار، أو الوقت ما بين الظهر والعصر، ولا تمنعيه.

بعض الأطفال يفضلون تناول الوجبات الجاهزة التي اعتادوا عليها في العام الأول، ممكن تناولها إلى جانب الوجبات المعتادة التي تقومين بإعدادها في المنزل.

المشروبات: يفضل شرب العصير الطبيعي الطازج، ولا للمشروبات الغازية -لا تضر- ولكن الإكثار منها يقلل من شهية الطفل، وإقباله على تناول وجباته.

مشاكل تناول الطعام تحتل صدارة الاهتمام، ومع محاولات الأم ما بين الملاطفة، الرشوة، التهديدات، طرق الغضب والضرب. نجد الطفل يفضل طعاماً على آخر، ومرات يمل من بعض الأطعمة رغبة في الاستقلال وممارسة مهارات جديدة.

كما يقل معدل زيادة الوزن ليصبح 11،200 كجم للذكور و10،550 كجم للإناث، ومتوسط الطول بالسم في منتصف العام الثاني يصبح للذكور 80،5 و79،0 للإناث.

تظهر خلال هذا الشهر ثلاث مجموعات من الأسنان اللبنية؛ الضروس الصغيرة بدءاً من الشهر12-15، والأنياب من 10-20 شهراً، ثم الضروس اللبنية الكبيرة من الشهر العشرين

يصبح أكثر وعياً بحركاته بما في ذلك إدراكه لعملية التبرز وشعوره بخروج الفضلات، ويصدر أصواتاً وتعبيرات بوجهه لتنبيه الأم برغبته في التبرز، أو إذا شعر بأن ملابسه الداخلية مبتلة.

لا يتكلم كثيراً لكنه يفهم ما تقوله الأم ولا يطيع بعضها، يستطيع أن يوصل أفكاره ورغباته إلى الغير من دون استعمال الكثير من الكلمات.

يحب لعبة "الغماية" والمكعبات والحيوانات، والكتب التي تحتوي على صورها، ويمكنه تقليد أصوات بعضها.

 لا تقلقي. هناك عوامل تتداخل في سبب تأخر المشي لطفلك، مثل: الطموح في اتخاذ المهارات الحركية، الوزن -البدين يتأخر- وهناك أسباب عضوية مثل حالة مرضية في الجهاز العصبي أو الحركي في العظام مثل: شلل في الأعصاب أو تأخر عقلي أو ضمور أو ضعف في العضلات أو لين عظام والطبيب هو الذي يحدد.

أما الأسباب غير العضوية فهي تتركز في؛ خوف الطفل من المشي وعدم الإقبال عليه، استعداد طبيعي لتأخر الطفل في المشي كتكرار عائلي لتأخر أحد والديه، وربما كان بسبب كسل وتراخ من الطفل لحمله فترات طويلة، أو لاستعمال الحذاء قبل تعلم المشي.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X