سيدتي وطفلك /مولودك

طفلك في شهره الرابع عشر يزداد استقلالية و"لا" أفضل كلماته!

طفلك في شهره الرابع عشر
 طفلك يزداد في هذا الشهر حركة ورغبة في العبث بكل شيء
الطفل في هذا الشهر يحتاج لأكل مجموعات متنوعة من الأطعمة الألياف ومشتقاتها

بين شهر وشهر ينمو طفلك وتتطور حركاته وانفعالاته أكثر؛ فهو يقبل بشغف على ما يريد ويرفض بشدة ما لا يريده، كلامه يزداد مع مرور كل أسبوع، يتعلم الإصرار على استقلاليته، وتعد "لا" أكثر كلماته تكراراً، ليس قادراً على ارتداء ملابسه وحده لكنه يساعدك..الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال يستكمل معنا ما يحدث في هذا الشهر.

طفلك -ربما- يمشي أولى خطواته، لذا دعيه حافي القدمين قدر المستطاع؛ مما يساعد على تحسين توازن الطفل وانسجام حركاته، وما عليك سوى المحافظة على أرضية البيت خالية من العثرات، مع تغطية الزوايا الصلبة، وإغلاق الخزائن المنخفضة، واحتفظي بالأشياء القابلة للكسر بعيداً.

 طفلك يزداد في هذا الشهر حركة ورغبة في العبث بكل شيء؛ لذا سهلي الحياة ليكتشف أكثر، ودعيه يجرب أشياءَ جديدة، خصصي له درجاً واحداً منخفضاً في المطبخ أو حجرة المعيشة، واملئيه بأشياء لا تمانعين في أن يلعب بها.

ليس قادراً على ارتداء ملابسه وحده؛ لكنه يساعدك عندما تلبسينه؛ يمد ذراعه لإدخال الكم، أو قدمه لانتعال الحذاء.

معدة طفلك الصغيرة تجعله لا يستطيع أن يأكل كمية كبيرة دفعة واحدة، فإذا رفض تناول وجبة طعام فلا ضرر من ذلك، إصرارك على أن يأكل طفلك أكثر من حاجته هو الذي يسبب له الضرر، وإذا أرغم قد يكره وقت الوجبات وتبدأ المشكلة تزداد.

الطفل في هذا الشهر يحتاج لأكل مجموعات متنوعة من الأطعمة؛ الألياف ومشتقاتها، جبن، بطاطا، حبوب مثل الأرز، المكرونة والذرة، وجميع أنواع الفواكه والخضروات، يعد البيض من الأغذية المفيدة ويمكنك إطعامه بشتى طرق تحضيره، وإن لم يقبل على الساندويتشات فيمكنك تحضيرها على شكل فطائر، أو تسخينها بالفرن مع وضع الزبد والجبن بداخله.

الحبوب الجاهزة تعطي الطفل الطاقة التي تلزم للعبه ونشاطه طوال اليوم، ويمكن إضافة اللبن والسكر إلى هذه الوجبات، ولا ما نع من إضافة اللبن إلى الشاي أو الكاكاو إذا ما بدأ طفلك في رفض اللبن الصافي.

تذكري دائماً أن وظيفتك تقديم أحسن المأكولات لطفلك، وليس إرغامه على تناول الطعام، لذا تحايلي وقدميه في أشكال سهلة التناول، ولا تساعديه إلا إذا رغب في ذلك، واعرفي أن استعمال فواتح الشهية ليست لها الفوائد المرجوة.

ساعديه على المشي بمسك يديه وتوجيه خطواته تارة، وتارة أخرى اتركيه دون أية مساعدة في محاولاته للمشي، ولا ضرر من فشله وما يترتب عليه من اختلال توازنه ووقوعه وانبطاحه أرضاً إلى أن تنطلق قدماه ويتحسن أداؤه.

عليك تعويد طفلك وتمرينه على عادة استعمال الفرشاة مرتين يومياً على الأقل، وغسل الأسنان بعد الأكل خاصة بعد تناول الحلوى.

قدرة طفلك على استخدام حواسه تزداد..لذا تكلمي بكثرة كلما أمكنك وبصورة مباشرة؛ انظري إليه وأنت تتحدثين ودعيه يرى وجهك وإشاراتك ليفهم معناها، كما يجب أن توفقي بين ما تقولين وبين تعبيرات وجهك، بعد مرحلة الكلمتين سوف يحاول إضافة كلمة ثالثة ليبدأ في تكوين جملة.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X