أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

علماء كنديون يحذرون: الإفراط في تناول هذا الفيتامين يدمر الكلى.. ماهو؟

الإفراط في تناول فيتامين "د" يدمر الكلى

معروف أن «الزائد شقيق الناقص»، ولا يصح إطلاقاً الإفراط في تناول الفيتامينات بدون حسيب أو رقيب أو إشراف طبيبنا الخاص، الذي يعطينا الجرعة المناسبة لنا منها يومياً، وغير مسموح لنا تخطيها كما نشاء.

واكتشف علماء كنديون أن فيتامين «د»  يمكن أن يسبب مشاكل صحية خطيرة في حالة الإفراط في تناوله. ووفقًا للأطباء، فإنه يمكن أن يدمر الكلى.

وتم اكتشاف ذلك عندما جاء أحد الكنديين إلى متخصصين كان يشكو من سوء الحالة الصحية، وتم اكتشاف جرعات عالية من الكالسيوم والباراثرين التي تأتي مع فيتامين «د» في دم الرجل، ولم يتم تحديد أي أمراض أخرى.

اتضح أنه لمدة ثلاث سنوات كان المريض يتناول مكملات نشطة بيولوجية. ومع ذلك، بدأ الرجل يشعر بسوء حاد خلال العطلات، حيث زادت جرعات فيتامين «د» في جسمه بشكل كبير بسبب الشمس.

ووفقاً لمجلة CMAJ، وموقع «سبوتنيك»، يعيش المريض الآن مع مرض الكلى المزمن في المرحلة الثالثة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X