اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

633 غاطساً يتنافسون لدخول غينيس لتنظيف ما تحت الماء!

الغطاسون
أحد فرق الغطس
النفايات
3 صور

سجل 633 غواصاً من أوروبا وأمريكا الجنوبية في عملية تنظيف ما تحت الماء، في موسوعة جينيس للأرقام القياسية، ليصبحوا أكبر مجموعة تقوم بعملية تنظيف تحت الماء، وفقا لشبكة «CNN».

استعاد الـ633 غواصاً ما لا يقل عن 1626 رطلاً من القمامة و60 رطلاً من خط الصيد في رصيف ديرفيلد بيتش الدولي لصيد الأسماك في فلوريدا.

وقال «تايلر بورجوين»، الذي شارك وساعد في عملية التنظيف إن القمامة التي تم استردادها لاتزال في مرحلة الإحصاء وأنه من المرجح أن يرتفع العدد.

وتقدر مجموعة الحفاظ على المحيطات Project AWARE أن التنظيف قد يكون أزال ما يصل إلى 3200 رطل من الحطام البحري.

وقال «بورجوين» لشبكة «CNN» كان هناك عدد لا يحصى من النفايات الغارقة في البحر ابتداء من سلم القارب إلى الحديد».

بعد الانتهاء من عملية انتشال القمامة سوف تساعد المدينة في إعادة تدوير القمامة وضمان التخلص من كل شيء بشكل صحيح.

وجاء الغواصون من أماكن بعيدة مثل أوروبا وأميركا الجنوبية للمشاركة في هذا الحدث، الذي يُنظم سنوياً بواسطة متجر الغطس المحلي ديكسي دايفرز ونادي ديرفيلد بيتش النسائي.

وكان هذا العام هو العام الخامس عشر الذي بدأ فيه التنظيف في نحو الساعة التاسعة صباحاً واستمر نحو ساعتين.

يُذكر أن «أحمد جبر»، غواص سابق بالجيش المصري، سجل رقماً قياسياً في عام 2015 مع 613 غواصاً آخرين في البحر الأحمر في مصر.

ووفقاً للإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) أصبحت النفايات البلاستيكية وغيرها من النفايات التي ينتجها الإنسان مشكلة متنامية في المحيطات، نحو 8 ملايين طن متري من البلاستيك تدخل إلى المحيط سنوياً أي ما يعادل وزن نحو 90 طائرة.