صحة ورشاقة /جديد الطب

علاج الاكتئاب: عقار جديد على شكل بخاخ في الأنف

علاج الاكتئاب بدواء جديد على شكل بخاخ
تشير التقديرات إلى شريحة كبيرة من المصابين بمرض الاكتئاب في العالم العربي

يعاني عدد كبير من الأشخاص حول العالم، لا سيّما النساء منهم، مرض الاكتئاب النفسي. وتشير التقديرات إلى شريحة كبيرة من المصابين بمرض الاكتئاب في العالم العربي.
وفي جديد الطب، وافقت إدارة الدواء والأغذية الأمريكية، على إطلاق دواء بخاخ في الأنف لمعالجة الاكتئاب.

وفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإنَّ الاكتئاب يصيب حوالى 300 مليون شخص حول العالم. وفي فرنسا على سبيل المثال، ووفقًا لـ"توب سانتيه"، هناك شخص واحد من بين كل 5 أشخاص يعانون الاكتئاب. وبالتالي فإنَّ تطوير العلاجات التي تسمح بمحاربة هذا المرض، يمثل تحدّيًا كبيرًا بالنسبة إلى المجتمع.

تطوير علاج على شكل بخاخ لمرضى الاكتئاب
تطوير علاج على شكل بخاخ لمرضى الاكتئاب


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تساعد الأبحاث المختلفة في هذا المجال، على التوصل إلى علاجات ضد الاكتئاب، ومن بينها مضادات الاكتئاب، ولكنها تبقى غير فاعلة في علاج حوالى 30 في المئة من المرضى المصابين بالاكتئاب.

وفي الآونة الأخيرة تمَّ تطوير علاج جديد أساسه الاسكيتامين، وهو أحد مشتقات الكيتامين على شكل بخاخ في الأنف. وقد تمّت التجارب السريرية بنجاح، ويبدو أنّ الدواء أثبت فاعلية كبيرة في علاج الأشخاص المصابين بالاكتئاب، الذين لم تكن العلاجات السابقة فاعلة في علاجهم. وبالتالي فإنَّ هذا يُعتبر تقدمًا كبيرًا بالنسبة لهؤلاء المرضى.
وعلاوةً على ذلك، فإنَّ هذا العلاج يعمل بسرعة، حيث يظهر تأثير العلاج خلال بضعة أيام، مقارنة بأسابيع عدة بالنسبة إلى العلاجات الأخرى. ومع ذلك تمَّ الإبلاغ عن بعض الآثار الجانبية، لذا ينبغي توخي الحذر عند استهلاك هذا الدواء.

يُذكر أنه تمّت الموافقة على تسويق هذا البخاخ بشكل تجاري في الولايات المتحدة الأمريكية، في وقت مبكّر من العام 2019 الجاري. وهناك طلب على تسويقه في أوروبا، ولكن حتى هذا اليوم لم تصدر أية اتفاقية بهذا الصدد.

بانتظار أن يتم تسويق هذا الدواء في الأسواق الأوروبية، ومن ثمَّ في الأسواق العربية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X