عروس سيدتي /الحب والرومانسية

تعرّفي إلى الممارسات الخاطئة في ليلة الدخلة

ممارسات خاطئة تحدث في ليلة الدخلة
ليلة الدخلة
مشاكل ليلة الدخلة

ليلة الدخلة هي أُولى اللحظات الحقيقة التي يرتبط فيها كلا الزوجين ببعضهما البعض، فالزواج تكلله هذه الليلة التي يتقارب الزوجان من بعضهما البعض، وتُعتبر ليلة الدخلة حالة خاصة وفريدة من نوعها عليهما.
ويصاحب ليلة الدخلة الكثير من مشاعر الخجل والخوف والقلق، وغيرها، إلا أنّ التفاهم والتعاون بين الزوجين قد يخفف كثيرًا من كل هذه المشاعر السلبية، إلا أنّ بعض الممارسات الخاطئة قد يزيد من الأمر حدّة بهذه الليلة، وإليكِ تفاصيل أكثر عن هذه الأخطاء.

٤٥% من الأزواج ينفصلون قبل "ليلة الدخلة " عن زوجاتهم.. والسبب؟!


الخوف من التحدث قبل ليلة الدخلة


كثيرًا ما ينصح الأطباء بضرورة تحدّث الزوجين مع بعضهما البعض عن هذه الليلة بعد كتب الكتاب، بخاصة وإن كانت الفتاة تشعر بالخوف والقلق، فعليها أن تخبر زوجها باستحياء عن كل ما تشعر به، ليمطمئنها ويهوّن عليها الأمر، والأمر ينطبق على الكثير من الأفكار والأمور الأخرى أيضًا.

معلومات عن ليلة الدخلة
معلومات عن ليلة الدخلة


تناول أنواع المخدرات


هناك رجال في بعض الدول يتناولون بعض أنواع المخدرات في ليلة الزفاف، اعتقادًا منهم أنها تزيد من الرغبة، وتحسّن من الأداء، إلّا أنّ الطب أثبت عكس ذلك تمامًا، على العكس فهي قد تسبب بعض المشاكل في الجسم، كهبوط الدورة الدموية.


التسرع دون المداعبات


من المهم أن يكون كلّ من الرجل والمرأة على استعداد تام لهذه الدخلة، وألّا يتسرعا في الدخول على الفور في العلاقة الحميمة، فالمداعبات اللطيفة والقبلات والأحضان من شأنها أن تجعل الجسم مستعدًا للعلاقة، والنفسية أيضًا، وقد يساعد في نجاح ليلة الدخلة بنسبة كبيرة.

معلومات عن ليلة الدخلة
معلومات عن ليلة الدخلة

 


الانطباع المبالغ


هناك الكثير من الرجال لديهم انطباع خاطىء، أو بمعنى أدق مبالغ فيه عن هذه الليلة، بمعنى أن تتوقف حياته الزوجية على مدى نجاح ليلة الدخلة أم لا، إلا أنّ ليلة الدخلة لا تُعتبر مقياسًا على الإطلاق، على العكس فتُعتبر هي التجربة الأولى أو بداية التعلم، ومن ثم يبدأ بعد ذلك الزوجان بالتعود على بعضهما البعض، ويصبح الأمر ممتعًا أكثر.

معلومات عن ليلة الدخلة
معلومات عن ليلة الدخلة


معلومات غشاء البكارة


من المعلومات الخاطئة التي يتداولها الكثيرون عن ليلة الزفاف، أنّ غشاء البكارة للصبيّة لا بد وأن يُمزّق في ليلة الدخلة، إلا أنه ولأسباب تتعلق بطبيعة جسم الفتاة، قد لا يحدث ذلك من أول يوم، وقد تحتاج الفتاة إلى مرات أخرى لممارسة العلاقة الحميمة، فغشاء البكارة له أنواع مختلفة بحسب كل صبيّة، مثل الغشاء البيضوي، أو الهلالي، والمطاطي، ويُعتبر الأخير أحد الأنواع الصعبة التي لا تتمزق بسهولة على الإطلاق.
ويثير هذا الأمر الشك عند الرجل، إن لم يكن على علم بهذا الموضوع، ويثير الكثير من المشاكل بهذه الليلة وقد يصل الأمر إلى تدخّل الأهل.
ومن المشاكل الكبيرة أيضًا في هذا الموضوع، أن يستخدم الرجل إصبعه لفض غشاء البكارة، إلا أنّ الفتاة سوف تشعر بالإهانة، وقد يسبب لها هذا الفعل مشاكل صحية مثل حدوث النزيف.

شاهدي أيضاً:جدول العروس للعناية بالجمال قبل الزفاف

تجهيزات العروس لليلة الدخلة

القصة العجيبة لخيانة عروس لعريسها ليلة دخلتها: كيف حصل ذلك؟

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X