أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ميغان تسافر لدعم صديقتها سيرينا ويليامز.. فشهدت خسارتها

والدة سيرينا تعانق ميغان وترحب بها
ميغان تصافح بسعادة أحد أصدقاء سيرينا
خسرت سيرينا حلمها باللقب ال24
سيرينا حزينة لهزيمتها المرة ونزلت ميغان من المدرجات لمواساتها
ميغان تنظر بحزن على لوحة نتائج نقاط سيرينا قبل هزيمتها بدقائق
فازت الكندية الشابة بيانكا أندريسكو على سيرينا وليامز
كان أداء سيرينا ويليامز ضعيفا في بطولة ويمبلدون بحضور صديقتها ميغان
ميغان وسيرينا صداقة قوية منذ سنوات طويلة
ميغان في نهاية المباراة حزينة
ميغان تلقي تحية ودية حين أعلن المعلق حضورها المباراة
استاد آرثر آش
في المرتين اللتين دعمت ميغان صديقتها سيرينا..خسرت بطولتين
ميغان على طبيعتها وتشجع صديقتها بحماس غير عادي
أسطورة التنس المخضرمة سيرينا تهني بيانكا أندريسكو بروح رياضية
ميغان تصفق بحماس في بداية المباراة النهائية
ميغان ارتدت زياً خفيفاً من الجينز خلال نزولها إلى سيرينا
جلست ميغان قرب والدة سيرينا وأمام فينوس شقيقة سيرينا ويليامز
لم يتحقق حلم سيرينا بالحصول على لقبها ال24
ميغان ووالدة سيرينا ويليامز على المدرجات في نيويورك
سيرينا ويليامز في حفل زفاف صديقتها ميغان على الأمير هاري
بعض التعليقات السلبية التي تحمل ميغان مسؤولية خسارة سيرينا
سيرينا بذلت كامل جهدها باللعب لكنها خسرت بالنهاية
ميغان في غاية الحماس خلال المباراة
ميغان ماركل تحضر نهائي بطولة أميركا المفتوحة وخسارة صديقتها
قابلت ميغان سيرينا لأول مرة عام 2010 بحفل سوبر بول

في آخر لحظة سافرت دوقة ساسيكس الأمريكية ميغان ماركل «38 عاماً» برحلة تجارية وليست بطائرة خاصة إلى الولايات المتحدة الأمريكية بمفردها، تاركة زوجها الأمير هاري وابنها آرتشي «4 أشهر» في منزلهما «فروغمور كوتاج» بلندن، لدعم ومؤازرة صديقتها المقربة لاعبة التنس الشهيرة سيرينا ويليامز، في نهائي بطولة أمريكا المفتوحة في التنس، وللاحتفال بانتصارها المنتظر، وتحقيق حلمها بالوصول لرقم قياسي بفوزها بالبطولة الـ24 في البطولات الأربع الكبرى في التنس.

وخاب أملها وأمل صديقتها سيرينا ويليامز، لخسارتها الكأس والبطولة على أيدي لاعبة كندية شابة لم تتجاوز ال 19 من عمرها.


حيث فازت الكندية الشابة بيانكا أندريسكو على سيرينا وليامز 6-3 و7-5 في نهائي بطولة أمريكا المفتوحة للتنس لتحرز لقبها الأول في البطولات الأربع الكبرى أمس السبت.


وكانت أندريسكو على قدر الصراع القوي مع سيرينا ونجت من انتفاضة مذهلة من اللاعبة الأمريكية المخضرمة في المجموعة الثانية قبل أن تفوز بالمباراة، وفق موقع «سكاي نيوز».


وألقت اللاعبة الكندية بيانكا البالغ عمرها 19 عاماً مضربها، وسقطت أرضاً بعد ضربة ناجحة أنهت المباراة في استاد آرثر آش، وأصبحت أول كندية تفوز بلقب في «بطولات التنس الأربع الكبرى» في حقبة الاحتراف.


وأوقفت أندريسكو محاولة سيرينا ويليامز التي أصبحت أماً لأول مرة عام 2017 لحصد لقبها ال 24 في البطولات الأربع الكبرى في كرة التنس، ومعادلة الرقم القياسي.


وعلقت الصحافة البريطانية أن ميغان حين تتحمس لسيرينا وتبتهج لها على المدرجات، تخسر سيرينا البطولة، كما حصل معها بخسارتها لقب بطولة ويمبلدون البريطانية، وحصل يوم السبت 7 أيلول سبتمبر في نيويورك بخسارتها لقبها ال24 بينما كانت صديقتها المقربة ميغان ماركل تحمسها وتشجعها على المدرجات، وخلفها فينوس ويليامز، شقيقة سيرينا، واستحوذت على الجزء الأكبر من أضواء واهتمام الإعلام الأمريكي والعالمي.


وبدا الحزن وخيبة الأمل على ملامح ميغان عند خسارة صديقتها سيرينا المباراة، حسب وكالات الأنباء البريطانية، ومن بينها «الديلي ميل» البريطانية.


وكان مدرب سيرينا ويليامز قلقاً من حضور ميغان نهائي بطولة أميركا المفتوحة في التنس، لأن حضورها سيكون مصدر إلهاء لسيرينا، ويفقدها تركيزها على اللعب، وهذا ما حصل فعلاً في بطولة ويمبلدون سابقاً، وحصل في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس لاحقاً.


واتهم فانز اللاعبة المخضرمة سيرينا ويليامز ميغان ماركل بأنها أحضرت «الحظ السيىء» إلى نيويورك بعد أن شاهدت هزيمة صديقتها في ويمبلدون أمام سيمونا هاليب، وحضرت هزيمتها للمرة الثانية في بطولة أميركا المفتوحة أمام الشابة الكندية بيانكا أندريسكو، وكتب أحد مستخدمي «تويتر» من عشاق التنس قائلاً: خسارة سيرينا من سوء حظ ميغان، عزيزتي ميغان ماركل، يرجى التوقف عن حضور مباريات سيرينا ويليامز النهائية.


وكانت ميغان ماركل قد قطعت 3500 ميلاً بطائرة تجارية من لندن إلى نيويورك؛ لدعم صديقتها في نهائي البطولة المفتوحة، لكن الجميع اعتبر حضورها جالباً للحظ السيىء لسيرينا، ومصدر إلهاء لها، يضعف تركيزها على اللعب أمام منافساتها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X