أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وكالة جديدة للشؤون الفنية والخدمية داخل المسجد الحرام

الحرم المكي

استحدثت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وكالة جديدة تحت مسمى «وكالة الشؤون الفنية والخدمية» ضمن هيكلتها الإدارية الجديدة التي أطلقتها بداية العام الجديد 1441هـ، وتضم الوكالة خمس إدارات عامة هي (الإدارة العامة للتشغيل والصيانة، والإدارة العامة للشؤون الفنية والخدمية، والإدارة العامة لمشروع سقيا زمزم، والأبحاث والدراسات الفنية والخدمية، والحركة)، وتشرف الإدارة العامة للشؤون الفنية والخدمية على عدد من الإدارات داخل المسجد الحرام من بينها (التطهير والسجاد والتنقل وسقيا زمزم والساحات ومعالجة الظواهر السلبية والأبواب).

وتهدف الرئاسة العامة من استحداثها لوكالة الشؤون الفنية والخدمية إلى تطوير الخدمات المقدمة داخل المسجد الحرام بما يتوافق مع أهداف رؤية المملكة (2030)، وأهداف المملكة إلى استقبال 30 مليون معتمر مع حلول عام (2030م)، حيث تتولى الوكالة الإشراف والمتابعة وإعداد الخطط والدراسات وتنفيذها بجودة عالية وبأفضل الإمكانيات والآليات التي توفرها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز - حفظه الله -.

الجدير بالذكر أن الرئاسة العامة خلال موسم حج هذا العام 1440هــ، جندت أكثر من (1000) عامل وما يزيد عن (250) مشرفاً ومراقباً يعملون على مدار الساعة لخدمة حجاج بيت اللـه، لتوفير ماء زمزم، ووفرت أكثر من (27) ألف حافظة لماء زمزم، وتأكدت من جهازية (216) خزان استيل، و (555) مشربية رخامية، كما وفرت الحقائب المحمولة على الظهر لنشرها داخل صحن المطاف، وأكثر من (4) آلاف عامل وعاملة لتطهير وتنظيف صحن المطاف وأروقة المسجد الحرم وساحاته وسطحه، وأكثر من (3500) خزينة للمعتكفين بالمسجد الحرام، وفتح أبواب المسجد الحرام والتي يصل عددها إلى (170) باب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X