أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بسبب التحرش بالأطفال.. سيدة تطلب الخلع من زوجها بعد 13 سنة زواج

خلع
خلع
يطلق زوجته

تظهر أمام محكمة الأسرة قضايا كثيرة بشكل شبه يومي، فلم تعد أسباب الخلع والطلاق والنفقة هي الأسباب الرئيسية لكنها تطورت لتصبح لأسباب غير معلومة في بعض الأحيان، وأخرى وسط تبريرات تبدو غريبة بين الناس، وبعضها بسبب حالة التدني الأخلاقي التي وصل إليها مجتمعنا ووصلت إلى التحرش بالأطفال.

«زوجي طلع متحرش بعد 13 سنة جواز، بيتحرش بعيلة صغيرة قد بنته، مفكرش في بناته ولا إن ربنا مبيسيبش حق حد وكما تدين تدان، واستغل إنها عيله صغيرة وممكن تخاف تتكلم».. بهذه الكلمات، بدأت «سها ٠ع» صاحبة الـ34 عاماً تروي أسباب طلبها الخلع من زوجها أمام محكمة الأسرة في محافظة كفر الشيخ.

وقالت الزوجة إنها تزوجت من جارهم بعد خطوبة استمرت 3 أشهر فقط، ولديها طفلتان، وأنها دائماً ما كانت تلاحظ نظراته على البنات سواء بالشارع أو المواصلات، ونشبت بينهما العديد من المشكلات بسبب ذلك: «كان على طول بلاحظ أنه بيبص على مناطق معينة في جسم البنات وأنا ماشية معاه، لكن عمري ما تخيلت إنه ممكن يوصل لمرحلة التحرش، وبعيلة صغيره كمان، من سن بنته».

وأضافت صاحبة الـ 34 عاماً حديثها بأنها أصيبت بحالة من الصدمة، عقب مشاهدة زوجها وهو يتحرش بطفلة صغيرة، جعلتها واقفة في مكانها غير قادرة على فعل شيء سوى أن تعدت عليه بالضرب، ودخلت في نوبة هستيرية من السباب والشتائم.

وتركت الزوجة منزل الزوجية وتوجهت إلى بيت والدتها بصحبة طفلتها حتى تستطيع أن تفكر في الأمر بهدوء، وعندما جاء الزوج لمصالحتها ورفضت تعدى عليها بالضرب هي وبناتها، وتركها، واتهمها أنها مريضة نفسياً: «اتهمني إني مريضة نفسياً، عشان كان خايف أفضح أمره وأقول أنه متحرش، وطبعا رفض يطلقني، بحجة الأولاد اللي هو أصلا مراعاش ربنا فيهم».

وطالبت الزوجة من المحكمة تطليقها وأبدت تنازلها عن كافة حقوقها المادية أمام المحكمة التي لا تزال تنظر القضية ولم تفصل فيها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X