أسرة ومجتمع /شباب وبنات

للبنات والشباب: كيف تتحكم في أعصابك؟

يندفع كثير من الشباب والبنات في سن المراهقة وتكون ردود أفعالهم مبالغ فيها في بعض الأحيان، وذلك يكون بسبب عدم قدرتهم على التحكم في انفعالاتهم، الأمر الذي يؤدي لنتائج غير مرضية وقد يسبب الندم بسبب موقف متسرع أو رد فعل غير مناسب.
وهذه المشكلة قد تعود جذورها للضغوط العصبية التي تصاحب مرحلة المراهقة خاصة في أوقات الاختبارات، وللتغلب على هذه المشكلة يحدد الدكتور مصطفى الفقي عدة نصائح للتحكم في الغضب من خلال كتابه "تحكم في انفعالاتك وكن إيجابيًا"
نصائح للسيطرة على انفعالاتك
- تجنب الـover thinking أو كثرة التفكير وكذلك الوقوع تحت ضغط العمل أو الدراسة بشكل مبالغ فيه، وعليك تحديد وقت للاستراحة أو الاسترخاء وتوزيعه على عدة أوقات تتخلل النشاطات اليومية التي تقوم بها.
- استغلال عطلة نهاية الأسبوع والإجازات الرسمية خلال فترة الدراسة في التخلص من الضغوط والاسترخاء، وعدم تأجيل أية واجبات أو مهام للقيام بها في وقت الإجازة حتى تستطيع العودة للدراسة بكامل طاقتك.
- الحرص على النوم مبكرًا حتى لا يكون الاستيقاظ في الصباح الباكر أول الأعباء التي تبدأ بها يومك.
- الابتعاد عن القلق والحرص على تدريب النفس على الهدوء والتفكير المنطقي الذي يؤدي لأفضل الحلول ومن ثم يقل القلق وتحل محله السكينة.
- مواجهة ضغوط الحياة بتوتر أقل وتخطيط أفضل، وكذلك الابتعاد عن الضغوط السلبية قدر الإمكان والتي تسحب من طاقتك مهما صغرت "كالدعوة إلى حفل به أشخاص يضايقونك".
- القضاء على الملل والذي يجعل من روتينك اليومي أكبر الضغوط والتي تدفعك للقيام بتصرفات متهورة، وذلك من خلال إدخال تعديلات أو تحسينات في طريقة أدائك لمهامك اليومية، والبحث عن الإيجابيات دومًا مما يدفع بالملل بعيدًا عنك.
- الحرص على قضاء وقت أطول مع الأصدقاء المرحين الذين تستمتع بصحبتهم.
- ممارسة بعض التمارين الرياضية غير المرهقة تجعلك تتخلص من الضغوط تدريجيًا وبالتالي يزداد التحكم بالأعصاب والانفعالات.
- تمارين التنفس مهمة جدا وهي التنفس ببطء من الأنف وإخراج الزفير من الفم ببطء أيضًا.
- تفريغ الضغوط والمشاعر السلبية بكتابتها على ورق، ثم رمي هذه الأوراق وكأنك تودع كل تلك الأمور التي تضغط على أعصابك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X