أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رجل ينقذ 3 أشخاص من طائرة تحطمت أمام عينيه

أنقذ أب ثلاثة أشخاص رآهم في حطام طائرة سقطت واحترقت أمام عينيه أثناء قيادة سيارته مع ابنه.


وبحسب موقع «ميرور» كان الأب «دان نيكلسون» البالغ من العمر 46 عامًا يقود سيارته لاصطحاب ابنه «جياكومو» البالغ من العمر15 عامًا من منزل صديقه في لانوينارث، وكانا عائدين إلى المنزل في أبرجافيني على الطريق السريع.

وفجأة، رأى طائرة صغيرة تتهاوى، وبسرعة شديدة هبطت على الأرض وتحطمت على بعد 200 ياردة من المكان الذي كان يقود فيه.

كانت الطائرة قد اصطدمت بخطوط الكهرباء وتحطمت الحجرة المركزية، وانقلبت واشتعلت فيها النيران.


لحسن الحظ، تمكن «دان» من التوقف والقفز، وترك ابنه في السيارة وذهب حيث مكان حطام الطائرة.

هناك كانت الطائرة مقلوبة رأسًا على عقب وكانت ألسنة اللهب تخرج من قمرة القيادة، وسمع صوت صراخ، لذلك تسلق تحت جناح الطائرة حيث شعر بالحرارة والدخان.

بدأ «دان» بتكسير النوافذ ولكنه لم يتمكن من الوصول إليها، وفي تلك المرحلة، مع ارتفاع حرارة النار فوق الجزء العلوي من الطائرة، بدأ يفكر في ترك المكان وإلا سيكون ميتًا.

في تلك اللحظة انهارت النوافذ الصغيرة الموجودة في الجزء الخلفي من الطائرة بسبب الحرارة، فقام بركلها بقدميه حتى يتمكن من الدخول للطائرة، حتى نجح واستطاع الدخول بشكل لا يصدق.
وجد بالداخل أسرة مكونة من شخص بالغ وفتاة وصبى.

فقام بسحب الفتاة والصبى في البداية وأخرجهما ثم الرجل. وفي هذا الوقت وجد «دان» شخصًا ما يأتي للمساعدة في الإنقاذ يُدعى «جويل»، فقام بإنقاذ قائد الطائرة من خلال التمسك بأذرعه وانتزاعه في الوقت المناسب، فلولاه لكان مات الكابتن.

وصلت خدمات الطوارئ بسرعة كبيرة، ومكث أفرادها في المكان لبضع ساعات أثناء تعاملهم مع الحريق وتطهير الطرق. عولجت الأسرة في مكان الحادث من إصابات لا تهدد الحياة.

وعندما عاد «دان» إلى المنزل أخبر زوجته «جوان» وأبناءه بما حدث، لكنهم لم يدركوا حجم الحادث إلا عندما رأوا الحادث في نشرات الأخبار، وبدأ «دان» في تلقى مكالمات من وسائل الإعلام لاستضافته في برنامج إعلامي ليروي ما حدث وتم تكريمه لشجاعته وحصل على كأس «فخر بريطانيا».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X