سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

احتياجات المراهق النفسية

شجعيه على الإفصاح عن مشاعره لك فمن المهم أن يشعر المراهق بأهمية مشاركتك
شجعي طفلك على الغذاء الصحي
إذا كان لديه علاقة صحية وجيدة مع أصدقائه فإن حالته النفسية سليمة
إذا كان يمارس النشاطات البدنية فإن حالته النفسية سليمة

طفلك المراهق بحاجة الى حالة نفسية صحية لينشأ بطريقة سليمة ويبني علاقات إيجابية بمن حوله ويتكيف مع التغيرات التي تطرأ على حياته وبالإضافة الى تعامله مع التحديات التي تواجهه. لذا نشير إليك هنا إلى ملامح الحالة النفسية الصحية للمراهق بالإضافة الى احتياجاته والتي أجمع عليها الخبراء والمختصون في هذا المجال.

 

ملامح الحالة النفسية السليمة لدى المراهق:

إن كان طفلك المراهق يتمتع بالتالي، فإن حالته النفسية سليمة...

- يشعر بالسعادة وبإيجابية اتجاه نفسه واتجاه الحياة بصورة عامة.
- لديه علاقة صحية وجيدة مع عائلته وأصدقائه.
- يمارس النشاطات البدنية ويتناول وجبات صحية.

- ينخرط ببعض النشاطات.
- لديه شعور بالإنجاز.

- ينام بصورة جيدة.
- يستطيع الاسترخاء.
- يشعر بانتمائه إلى مجتمعه
وإن لاحظت بأن ابنك المراهق أو ابنتك المراهقة بعيد عن تلك النقاط فبإمكانك مساعدته وتوجيهه 

 

بعض النصائح للتعامل مع طفلك المراهق:

- اظهري له حبك وتعاطفك ورعايتك له.
- اظهري اهتمامك بما يجري في حياته.
- كافئي جهوده وإنجازاته وقيّمي أفكاره بإيجابية.

- استمتعي بقضاء وقت معه بمفردكما وكذلك مع العائلة.
- شجعيه على الإفصاح عن مشاعره لك فمن المهم أن يشعر المراهق بأهمية مشاركتك.

- تعاملي مع المشاكل فور ظهورها قبل أن تتفاقم.
- تحدثي مع من تثقين به من أفراد العائلة إن كان لديك هواجس تتعلق بابنك أو ابنتك.

- شجعيه على ممارسة الرياضة.
- احرصي على تشجيع طفلك على النوم الجيد والغذاء الصحي.

1tbwn_3_647.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X