سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

أسباب الإجهاض المبكر معظمه يرتبط بالحالة الصحية للحامل

أمراض الغدة الدرقية من أسباب الإجهاض
من أعراض الإجهاض نزول الأنسجة والسوائل متجلطة من المهبل
الإجهاض المتكرر يحتاج إلى أبحاث خاصة للكشف عن السبب ومحاولة تفاديه في الحمل المقبل
يحدث الإجهاض المبكر بسبب نقص وصول الأكسجين للجنين

الإجهاض المبكر هو نزول الجنين قبل اكتمال نموه، وفقدان الحمل خلال الجزء الأول من الحمل - قبل الأسبوع الثاني عشر - يعرف طبياً بالإجهاض العفوي، وهو أمر شائع جداً ويمثل 10% من حالات الحمل.. عن أسبابه وعلاماته يحدثنا الدكتور بهاء حماد استشاري طب النساء والولادة.
تتعرض الحامل في بداية حملها للكثير من مشاعر الخوف والتوتر والقلق؛ لخشيتها من عدم القدرة على الاحتفاظ بالحمل، وهي حالة تصيب 20% من الحوامل. 
الإجهاض لا يؤثر على الخصوبة إلا في حالات حدوث التهاب في الرحم، مثل: أمراض التهاب الحوض، الحمل بعد الإجهاض مباشرة.. وهنا تجب استشارة الطبيب.
كلما زاد العمر زادت نسبة الإجهاض 20% على عمر 35 سنة، 40% على عمر 40 سنة، 80% على عمر45 سنة.. لا بد من استشارة الطبيب للتخطيط للحمل.

 

أعراض الإجهاض:

  • تتمثل في نزيف مهبلي بشكل غزير أو بقع دم متقطعة، مع تشنجات أسفل البطن ثابتة أو متقطعة، وآلام أسفل الظهر قد تكون خفيفة أو متوسطة أو حادة. 
  • نزول الأنسجة والسوائل متجلطة من المهبل، مع غثيان وقيء وإسهال متواصل، وارتفاع في درجة الحرارة ما بين الخفيف والشديد، وضعف شديد في الصحة العامة وإحساس بالدوار.

 

أسباب الإجهاض المبكر

  • 50% من حالاته نتيجة لوجود خلل في عدد الكروموسومات لدى الجنين، وإذا كان العدد غير طبيعي ينتج عنه جنين غير طبيعي.. ولا يكتمل الحمل.
  • توقف الجنين عن النمو داخل الرحم بعد تكوينه فيموت، وكذلك بسبب الاختلالات الكروموسومية التي تؤدي إلى بويضة تالفة، وهذا يعني أن الجنين لا يتكون.

  • تأثير الحالة الصحية للحامل، معاناتها من الأمراض المزمنة غير المسيطر عليها، كالضغط والسكري، وإصابتها بالعدوى الفيروسية كالحصبة الألمانية والفيروس المضخم للخلايا.
  • أمراض الغدة الدرقية، الأمراض المناعية كالذئبة، أو لمشاكل في عنق الرحم- وجود ألياف وتشوهات خلقية في شكله – أو للمعاناة من عنق الرحم الذي يتوسع في مرحلة مبكرة من الحمل.
  • وهناك الإجهاض نتيجة للعادات الحياتية للحامل، مثل: التدخين، شرب الخمر، استخدام الأدوية، التعرض للملوثات البيئية.

  • وجود تشوهات خِلقية في الجنين، ناتجة عن سوء التشكل مما يعيق قدرته على الحياة، وهي حالة تحدث بسبب خلل في انزراع البويضة المخصبة في جدار الرحم، أو بسبب جيني وراثي، أو لضعف الحيوان المنوي، أو ضعف البويضة.
  • وأحياناً يحدث الإجهاض المبكر بسبب نقص وصول الأكسجين للجنين، أو لإصابة الحامل بارتفاع ضغط الدم أو عدة أمراض، أو لالتفاف الحبل السري حول الجنين، أو لخلل الأوعية الدموية الموجودة في الحبل السري أو المشيمة.
  • ويأتي الإجهاض المبكر بسبب إصابة الحامل بهبوط بالقلب؛ مما يؤدي لنقص الأكسجين لديها، أو لأمراض تنفسية أخرى، أو بسبب الأنيميا وتعرضها للتخدير.. مما يؤثر على إمدادات الأكسجين للجنين.

  • تحذير: الإجهاض المتكرر- ثلاث مرات أو أكثر في نفس الموعد أو نفس المرحلة من الحمل-  يحتاج إلى أبحاث خاصة للكشف عن السبب ومحاولة تفاديه في الحمل المقبل.. وحتى الأسبوع الثاني عشر الاحتمال الأرجح هو: تشوه خلقي.
  • الإجهاض المبكر أسهل ويتم في عيادة الطبيب وبدون تخدير، وإتمام الإجهاض معناه: مخاطر أقل ومشاكل أقل.. والبدء يكون بتنظيف عنق الرحم والمهبل بالصابون؛ ليتم إدخال أنبوبة من البلاستيك المعقم، وعن طريقها يتم شفط وتفريغ محتويات الرحم. 

1tbwn_3_703.jpg

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X