اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

قشرة رأس المولود.. الأسباب وطرق العلاج

قشرة رأس المولود
الطرق المثالية للعاية بفروة الرأس
4 صور

إذا كنتِ أماً جديدة، فربما تقلقين من أي تفاصيل غير معتادة تخص رضيعكِ، من ذلك قشرة الرأس، التي تظهر لدى الأطفال الرضع، حيث تندهش الأم الجديدة، التي تبذل قصارى جهدها للعناية بالرضيع ونظافته، من تراكم هذه القشرة، وقد تهرع إلى الطبيب لمعرفة السبب وعلاجه.
"سيدتي" التقت الدكتورة مريم النويمي، استشارية طب الأطفال والعناية المركزة لحديثي الولادة في مستشفى شرق جدة، للحديث عن قشور الرأس لدى المواليد، وأسبابها، وطرق علاجها.

 

السبب مجهول:

بدايةً، أوضحت الدكتورة مريم، أن السبب الدقيق لقشرة الرأس غير معروف حتى الآن، لكنَّ بعض الباحثين يعتقدون أنها تحدث بسبب الإفراط في إنتاج زيت الجلد "الدهن" في الغدد الدهنية وبصيلات الشعر، إضافة إلى عوامل معينة، مثل الظروف المناخية، والجلد الدهني، والمشكلات التي تحدث في الجهاز المناعي، واضطرابات الجلد التي يمكن أن تزيد من احتمالية ظهور قشرة الرأس لدى المولود.

 

حالة شائعة:

وكشفت أن قشرة الرأس حالة شائعة نسبياً عند الأطفال حديثي الولادة والرضع، حيث تظهر قشور بيضاء، أو صفراء سميكة على فروة رأسهم، وعند بعض الأطفال، تكون في رقعة صغيرة من الرأس، في حين تغطي كامل الرأس عند آخرين، وأحياناً يمكن أن تظهر على الحاجبين، والجفون، والأذنين، وأعلى الأنف، وخلف الرقبة، ومنطقة الحفاضات، والإبطين، وفي حالات قليلة، مثل الأطفال الذين يعانون من الأكزيما، أو الجلد الجاف، يمكن أن تسبِّب لهم تشققاً في الجلد، بالتالي معاناتهم من الحكة، وإفراز مادة دهنية صفراء.

 

غير مُعدية:

وطمأنت الدكتورة مريم الأمهات، بأن قشرة الرأس غير مُعدية، وليست مؤشراً على سوء النظافة، وغالباً ما تختفي من تلقاء نفسها، وفي الحالات الشديدة، أو المستمرة قد يوصي الطبيب باستعمال شامبو، أو غسول علاجي، إذ إن غسل فروة رأس طفلكِ يومياً باستخدام شامبو خفيف، يساعد في تخفيف وإزالة الترسبات التي تسبِّبها قشرة الرأس.

 

لا تتطلب العلاج:

  • وبيَّنت أن معظم حالات قشرة الرأس لا تحتاج إلى أي علاج، بل إلى تخفيف وإزالة القشور من فروة رأس الطفل، كاشفةً أن ذلك يتم عادةً عن طريق تدليك فروة رأسه بلطف بالأصابع، أو منشفة الغسيل، وغسل شعره مرة واحدة في اليوم بشامبو معتدل، وبعد اختفاء القشور، يمكن للأم التحكُّم في الدهن عن طريق غسل شعره بالشامبو مرتين فقط في الأسبوع، و"تفريشه" بفرشاة نظيفة وناعمة خاصة بالأطفال قبل غسله بالشامبو لتخفيف القشور، وفي حال لم تختفِ بسهولة، يمكن استخدام كمية قليلة من الزيت على فروة رأسه، وتركه دقائق حتى تمتصه القشور، ثم "تفريش" وغسل شعره كالمعتاد مع التأكد من غسل الزيت جيداً في كل مرة، لأن كثيراً من الزيوت تؤدي إلى تراكم القشور، وتجعل قشرة الرأس أسوأ.

  • ‎وإذا لم ينفع غسل شعر الطفل بالشامبو العادي، فيجب على الأم أن تسأل طبيبه عن الوصفات الطبية، مثل الشامبوهات التي تساعد في علاج الجفاف والتقشير، وفي هذه الحالة عليها أن تستخدم الشامبو العلاجي بفرك فروة رأس طفلها بالقليل منه، وتركه لمدة دقيقتين على الأقل، ثم غسله بالشامبو مجدداً، وتكرار العملية.
  • وأوضحت الدكتورة مريم، أن الأم قد تحتاج إلى القيام بذلك يومياً، أو مرتين في الأسبوع في البداية، وقد تحتاج فقط إلى استخدام الشامبو الطبي، أو العلاجي مرة واحدة في الشهر.
  • ‎وكشفت أنه يمكن استخدام هذا الشامبو على أجزاء أخرى من جسم الطفل، وفي حال كان يعاني من تقشر وطفح، يمكن استخدام الكريمات الستيرويد، مثل الهيدروكورتيزون، بوصفة طبية.

 

اللجوء إلى الطبيب:

وشددت الدكتورة مريم على ضرورة اتصال الأم بطبيب الطفل في عددٍ من الحالات، وهي:
‎- عند رؤيتها قشرةً على رأسه للمرة الأولى، وعند معاناته منها في أماكن لا يوجد فيها شعر.
‎- بعد تجريبها علاجات منزلية دون نجاحٍ، وازدياد الطفح سواءً في رأسه، أو جسمه.

- تسبُّب الطفح في تساقط شعر الطفل، أو معاناته من الحكة.
- حينما يصبح الجلد المصاب محمراً، ويبدأ في إفراز سوائل، أو عند ارتفاع درجة حرارته، ما قد يكون علامة على وجود عدوى.
- إذا كان الطفل يعاني من ضعف في جهاز المناعة.
‎- إذا كان يعاني من القشور الدهنية ويواجه مشكلة في اكتساب الوزن.

1tbwn_3_726.jpg