اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

سائقُ تاكسي يفارق الحياة وهو على مقود سيّارته

السائق الراحل
2 صور

توفّي ماجد قناديلو، أثناء أداء واجبه المهني كسائق تاكسي في مدينة تونس العاصمة. إذ أصيب الرّاحلُ فجأة بجلطة قلبيّة وهو داخل سيّارة التاكسي التي هي ملكه أثناء فترة عمله ووافاه الأجل المحتوم وهو على مقود القيادة.
وقد تأثّر كلّ من بلغه الخبر عن هذا الموت المفاجئ للرّجل وترحّم عليه الجميعُ وقال مكرم مزغني معلّقاً على مواقع التواصل الاجتماعي إنّ مهنة سائق تاكسي شاقة جداً خاصّة في تونس، في حين عارض الكثيرون نشر صورة المتوفّى وهو في سيّارته وتساءل كثيرون: لماذا هذا الميل لتصوير ونشر كلّ شيىء؟
وفي حادثة أليمة مماثلة حصلت سابقاً فقد توفي أيضاً سائق تاكسي، يبلغ من العمر 55 سنة، أثناء مباشرته لعمله، وكان بمفرده ممسكاً بمقود سيارته ولما فقد وعيه بسبب الجلطة التي باغتته اصطدمت السيارة بعمود كهربائي وشجرة، حسب شهود عيان، وتم الاستنجاد وقتها بالحماية المدنية برفقة وحدة من شرطة المرور حيث تم نقل السائق للمستشفى الجامعي الحبيب بوقطفة ببنزرت إلا انه فارق الحياة وتبين ان السائق رحمه الله تعرض إلى نوبة قلبية كانت السبب في جعلته يفقد السيطرة على السيارة.