اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أعراض الولادة في الشهر التاسع 3حقائق طبية و8 علامات

الولادة الطبيعية هي خروج الجنين الحي من خلال الرحم إلى خارج الجسم في طريقه الطبيعي بسهولة نسبية
علامات الولادة
التقلصات توسع عنق الرحم لتجهيز مجرى يسمح بمرور الجنين
الإفرازات المهبلية قد تكون علامة لأقتراب موعد الولادة
5 صور

أنت في الأسبوع السادس والثلاثين..الأسبوع المقرر للولادة، يرافقك شعور بالقلق والخوف والسعادة مع حذر يملأ قلبك؛ حيث لا تنامين إلا قليلا وتنهضين لأقل دقة من جنينك تحسباً لقدومه ..ولكنه لن يقرر مغادرة مأمنه إلا بعد تيقنك -أنت- من الإحساس بأعراض الولادة المتفق عليها طبياً ..الدكتور عبد الحميد السبيلي استشاري النساء والتوليد معنا يوضح العلامات في نقاط مبسطة.

 

حقائق طبية

  •  

  • الولادة الطبيعية هي خروج الجنين الحي من خلال الرحم إلى خارج الجسم في طريقه الطبيعي بسهولة نسبية، على أن يكون الجنين كامل النمو، ويكون أول ما يظهر منه هو قمة رأسه، ولا ينتج عن الولادة مضاعفات للأم أو للجنين. ويحدث كل ذلك دون أي تدخل من أحد.
  • أما الولادة القيصرية فيكون خروج الجنين عن طريق فتحة في أسفل البطن، وأهم سبب للعملية أن تكون هناك عملية قيصرية سابقة أجريت للحامل؛ خوفاً من انفجار القطع السابق في جدار الرحم عند العودة إلى الولادة الطبيعية في الحمل التالي.
  • في الفترة التي تتراوح بين أسبوع إلى أربعة أسابيع قبل حدوث المخاض، كنت قد شعرت بانخفاض الجنين ونزوله لمنطقة الحوض، مع شعور بالحاجة لدخول الحمام مرات عديدة كلما اقترب الموعد، والتنفس يصبح سهلاً وزيادة الشعور بتشنجات أسفل البطن وأسفل الظهر.

 

علامات الولادة

  • قبل ساعات من الولادة تلاحظين تغيراً في الإفرازات المهبلية في اللون والكثافة. مع شعور بانقباضات قوية في الرحم، وبصورة أكثر تكراراً، تبدأ في أسفل الظهر ثم أسفل البطن والأرجل، وتزداد حدتها وألمها وتقاربها مع الوقت.
  • قرب الولادة تنزل السدادة المخاطية من عنق الرحم، وهي عبارة عن إفرازات مهبلية مخاطية ممزوجة بخيوط دم رفيعة، أو إفرازات سميكة حمراء اللون، وتظهر تحديداً قبل بداية الولادة إما بدقائق أو ساعات أو أيام قليلة، وبعض السيدات لا يلاحظن هذه العلامة
  • يحدث إسهال؛ حيث تسبب هرمونات الولادة حركة زائدة للأمعاء؛ وذلك لفسح مجال لعبور الطفل من قناة الولادة، كما يحدث تمدد -توسع- لعنق الرحم لمرور الطفل، ويصل الاتساع حتى 10 سم، وهناك راحة وسهولة في التنفس لوجود فراغ ومسافة بين البطن والثدي.
  • تمزق الكيس الأمينوسي المحيط بالطفل. بمعنى تمزق الغشاء المحيط بالجنين المليء بالسائل الأمينوسي لينزل من المهبل، وهو سائل عديم الرائحة، إما بشكل متدفق أو انفجار مفاجئ، أو يكون عبارة عن قطرات تتسرب ببطء من المهبل.

  • التقلصات أو الطلق أو انقباض الرحم بشدة. تعتبر العلامة الأكيدة على أنه قد حان وقت الولادة، وتكون الانقباضات منتظمة تأتي كل 20-30 دقيقة، وتزداد تدريجياً وتتقارب حتى لا يفصل بين المرة والأخرى إلا حوالي 5 دقائق. وهنا اتصلي بالطبيب.
  •  تبدأ التقلصات -الطلق- من أعلى قمة بالرحم مروراً بالبطن والظهر، والحكمة من هذه التقلصات توسيع عنق الرحم لتجهيز مجرى يسمح بمرور الجنين، وبعدها يطل المولود برأسه إلى العالم، فيتلقاه الطبيب بالضرب حتى يفيق ويأخذ في التنفس من أنفه. ويصرخ لإخراج السوائل التي ابتلعها.

 

مراحل الولادة ثلاثة

  • اولا: مرحلة اتساع عنق الرحم تدريجياً فيسمح بمرور إصبع ثم إصبعين ثم ثلاثة ثم أربعة، وأخيراً يسمح بمرور رأس الجنين.
  • ثانياً: مرحلة طرد الجنين خارج بطن الحامل: وتبدأ بعد أن تتسع الفتحة إلى الحد الذي يسمح بمرور رأس الجنين.
  • ثالثاً: مرحلة تخلص الرحم من المشيمة. وبانتهاء هذه المرحلة تكون الولادة قد تمت.

1tbwn_3_831.jpg